في ظاهرة نادرة.. موجة مد بحري تداهم المصطافين على بحر غزة


فوجئ المصطافون على بحر قطاع غزة، بـ”موجة تسونامي مصغرة”، بعد عملية مد نادرة للبحر، حيث غمرت الاستراحات بالمياه.


 


وقال أحد المصطافين لـ “قدس برس”: “مع ساعات الفجر الأولى، لاحظنا ارتفاع مفاجئ لموج البحر، واعتبرنا الامر عاديا، ولكن هذا الارتفاع تحول إلى مد قصير أغرق خيامنا وكافة الاستراحات على شاطئ البحر”.


 


وأضاف بعد 5 دقائق من هذه الحالة، هدأت الأمواج والرياح الجنوبية الغربية، وعادت الأمور إلى طبيعتها.


 


وأشار إلى أن المياه وصلت بعد آخر نقطة لموج البحر، الى ما يزيد عن 50 مترا.


 


الجدير ذكره، أن حالة المدة هذه نادرة في بحر قطاع غزة، ولم يشهد البحر موجات كبيرة كهذا منذ سنوات طويلة، مؤكدا تكبد أصحاب الاستراحات خسائر كبيرة، جراء هذا المد البحري غير المتوقع.


 


وكانت الشرطة البحرية ونقابة الصيادين وبلدية غزة، حذرت من ارتفاع امواج البحري الليلة، وطالبت الصيادين بعدم النزول إليه، والمواطنين بعدم السباحة فيه، وأخذ اعلى درجات الحيطة والحذر.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل