رواندا تفرض الحجر الصحى مجددا حتى 26 يوليو بسبب ارتفاع الإصابات بكورونا


أعلنت السلطات في رواندا إعادة فرض الحجر الصحي في العاصمة كيجالي بالإضافة إلى ثماني مناطق أخرى في البلاد حتى 26 يوليو الجاري وذلك للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” وارتفاع الإصابات المسجلة في الأسابيع الأخيرة. 


وطالبت الحكومة الرواندية، حسبما ذكرت قناة “أفريقيا نيوز” الإخبارية اليوم الخميس المواطنين الحد بشكل كبير من التفاعلات الاجتماعية وقصر التنقل على الخدمات الأساسية فقط.


وأوضحت الحكومة أن التنقلات والزيارات خارج المنزل أصبحت محظورة باستثناء الخدمات الأساسية مثل الصحة وشراء الطعام والبنوك، بالإضافة إلى إيقاف النقل العام الجماعي وإغلاق مكاتب الشركات والإدارات والمدارس ومنع ممارسة الأنشطة الرياضية والترفيهية في الهواء الطلق والحد الأقصى لعدد الأشخاص الذين يحضرون الجنازات هو 15 شخصا فقط .


وأكدت الحكومة الرواندية استمرار فرض حظر التجول الليلي من 6:00 مساء حتى 4:00 صباحا حسب التوقيت المحلي للبلاد (4:00 مساء حتى 2:00 صباحا بتوقيت جرينتش) في جميع أنحاء البلاد حيث تغلق الشركات في الساعة 5:00 مساء.


وكانت رواندا في البداية نجحت في احتواء الوباء حيث فرضت اعتبارا من مارس 2020 واحدة من أولى القيود الصارمة على القارة الأفريقية، فضلا عن حملات واسعة النطاق للكشف عن حالات الاتصال بمصاب كورونا وتعقبها. 


يذكر أن كيجالي فرضت بالفعل حظر تجول كامل في يناير لمدة أسبوعين حيث سجلت الدولة التي يبلغ عدد سكانها 13 مليون نسمة نحو 51 الف حالة إصابة بـكوفيد-19 بما في ذلك 607 حالات وفاة.


 


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل