ثوران بركان جبل سينابونج الإندونيسى وانتشار الدخان بارتفاع 4500 متر.. صور


ثار بركان جبل سينابونج الإندونيسي، مما أدى إلى ارتفاع عمود كثيف من الرماد في الهواء بمقدار 4500 متر، وفقا لـ”فوكس نيوز”.


وقالت وكالة جيولوجية محلية إن الانفجار استمر أكثر من 12 دقيقة، كما قال أرمين بوترا ، المسؤول في مركز المراقبة في سينابونج، إن  سكان القرى القريبة من البركان في مقاطعة سومطرة الشمالية تم بالفعل نقلهم في أعقاب الانفجارات السابقة، ولم تقع إصابات.


جبل سينابونج


وقال المركز الإندونيسي لعلم البراكين وتخفيف المخاطر الجيولوجية: “عمود الثوران رمادي سميك، بارتفاع 4500 متر فوق القمة ويميل إلى الشرق والجنوب”.


وأضاف:” السحب الساخنة تصل إلى 1000 متر جنوب شرقي القمة”، وأظهرت صورة نشرتها الوكالة دخانًا داكنًا متصاعدًا من الحفرة.


 

ثوران جبل سينابونج
ثوران جبل سينابونج


 


لا يزال تنبيه البركان عند المستوى الثالث، وهو ثاني أعلى مستوى، حيث كان منذ مايو 2019، وظل جبل سينابونج خامدًا لمدة 400 عام، قبل أن ينفجر في عام 2010 ويقتل شخصين.


اندلع مرة أخرى في عام 2013 وظل نشطًا للغاية منذ ذلك الحين، قُتل 16 شخصًا في عام 2014 ، بينما لقي سبعة آخرون مصرعهم في ثوران عام 2016.


في سياق اخر، فر أكثر من 2000 شخص من ثوران بركان ملأ الهواء بالقرب من العاصمة الفلبينية مانيلا بالغاز السام، حيث شوهد عمود من البخار والرماد يتصاعد في مقاطعة باتانجاس.


قام بركان تال، الذي يقع في بحيرة خلابة، بتجفيف ثاني أكسيد الكبريت لعدة أيام، مما تسبب في ضباب كثيف فوق مانيلا والعديد من المقاطعات المحيطة، مما أدى إلى تحذيرات صحية.


غادر 2400 شخص على الأقل منازلهم منذ أن دعت الحكومة إلى إخلاء القرى الصغيرة على ضفاف البحيرة .


تقع تال على بعد 50 كيلومترًا فقط جنوب مانيلا، وطوال معظم الأسبوع الماضي، تطاير الضباب الدخاني البركاني الذي حجب أشعة الشمس في العاصمة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل