تعرف إلى الرجل الذي يقف وراء أطول فندق بالعالم في دبي

تعرف إلى الرجل الذي يقف وراء أطول فندق بالعالم في دبي

إذا نظرت إلى أفق دبي، فمن المحتمل أن تراودك مشاعر الذهول والإعجاب بعمل المهندس المعماري، يحيى جان.

ويعمل جان كرئيس ومدير التصميم لشركة الهندسة المعمارية والهندسة “NORR”، التي تقف وراء بعض أشهر المعالم في المدينة، بما في ذلك فندقي “أتلانتس” و”شانغريلا”.

واليوم، يتوجه تركيز جان على أحد أكثر أعماله الإبداعية طموحاً.

ومن المقرر إكتمال برج سيل في عام 2023، حيث سيضم أكثر من ألف غرفة وجناح موزعة على 82 طابقاً. ومن المقرر أن يصبح أطول فندق في العالم، حيث يبلغ ارتفاعه حوالي 1,200 قدم، أي 365 متراً.

وكُلف جان بتصميم ناطحة سحاب على قطعة أرض مثلثة الشكل في مرسى دبي بمساحة 2,500 متر مربع فقط، وهي تعتبر صغيرة لمبنى بهذا الارتفاع.

وقال: “مثل ما قد تواجهه في مانهاتن أو لندن، كانت القيود هائلة، ومع ذلك كان علينا أن نجعل المشروع ينجح”.

ووفقاً لمطور “The First Group”، ستوفر منصة المراقبة الزجاجية إطلالات بزاوية 360 درجة على المدينة، فضلاً عن الساحل والمعالم البارزة مثل جزيرة نخلة جميرا الاصطناعية.

وسيتمكن الزوار أيضاً من الاستمتاع بإطلالات جميلة من حوض السباحة والمطاعم على السطح.

وقال جان إن المشروع يتميز بكفاءته في استخدام طاقة أقل بنسبة 25٪ لتكييف الهواء، وذلك بالمقارنة مع المباني المماثلة.

وأضاف: “لا يتعلق هذا المشروع بالعمارة فحسب، بل أيضاً بتوحيد الهندسة المعمارية.. لهذا السبب أحب المشروع كثيراً.. إنه شغفي، حين يلتقي العلم مع الفن”.

وعندما وصل جان لأول مرة إلى دبي في عام 1996، لم يكن يتخيل أنه سيترك مثل هذا الإرث، حيث صمم بعضاً من أكثر مشاريع المكاتب، والأبراج السكنية، ومراكز التسوق الشهيرة في المدينة.

ونشأ جان في كراتشي بباكستان، ثم انتقل إلى الولايات المتحدة في سن الـ18 بمنحة دراسية.

ويُذكر أن جان قد عمل في الولايات المتحدة لمدة 9 سنوات، ولم يكن لديه نية للمغادرة حتى تلقى عرض عمل كمصمم كبير يعمل في مكتب ومجمع فندق أبراج الإمارات.

واليوم، يقول جان الذي يبلغ من العمر 57 عاماً إنه لم يخطط أبداً للبقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة لفترة طويلة.

وأضاف: “كانت 25 سنة رائعة في دبي.. لقد انجرفت مع الإثارة هنا”.

ويأمل جان أن يتم النظر إلى برج سيل، وهو اسم فرنسي يعني السماء، كبناء خالد مثل مبنى “إمباير ستيت” أو مبنى “كرايسلر” في مدينة نيويورك.

وقال: “يعجبني اسم سيل لأنني أؤمن بأن السماء هي الحد الأقصى، وهذا هو الحال بالتأكيد في حياتي.. أتيحت لي الفرصة للنمو، والقيام بأشياء لم أكن أعتقد أنني سأحصل على فرصة للقيام بها، لذلك كان الأمر رائعاً”.

سي ان ان بالعربية

اقرأ ايضاً:فيديو.. هذا ما دار داخل كبسولة بيزوس الفضائية

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل