بريطانية تفقد 80 كيلوجرام من وزنها بـ”دايت” غريب عرض حياتها للخطر.. صور


فقدت امرأة بريطانية تدعى ناتالي برادلى، تبلغ من العمر 32 عامًا، حوالي 80 كيلو جرام من وزنها، وتحولت من السمنة المفرطة إلى الأنوركسيا “فقدان الشهية العصبى”، بعد أن اقتصرت غذائها على دايت المياه الغازية والملينات، لينتهى الأمر بها بالدخول إلى المستشفى.


وكانت ناتالي تحاول بقلق شديد السيطرة على وزنها، ومرت أسابيع عندما كان الشيء الوحيد الذى تأكله أو تشربه هو على مياه غازية دايت، فيما ذهبت إلى صالة الألعاب الرياضية مرتين في اليوم، وكانت مدمنة على “الملينات” لدرجة أنها كانت تأخذ علبة كاملة في اليوم، وعندما بدأ معدل ضربات قلبها في الانخفاض، شعرت بالخطر.

ناتالى قبل خسارة وزنه
ناتالى قبل خسارة وزنه


وقالت نتالي: “لقد انتقلت من حوالي 130 كيلوجرام إلى 50 كيلوجرام في 15 شهرًا.. أنا فقط لم أستطع التوقف، فقد وصلت إلى النقطة التي كنت سأموت لو لم أتوقف، وفقا لصحيفة ميرور البريطانية.


وأرادت نتالي في البداية إنقاص الوزن بسبب المضاعفات الصحية التي واجهتها نتيجة السمنة المفرطة، وفي البداية بدأت الأمور تتحسن مع فقدانها للوزن، ولكن مع مرور الوقت بدأت تشعر بعد ذلك بسوء، ومهما خسرت من وزن، لم تشعر بأن ذلك كان كافياً بالنسبة لها”.

بعد خسارة الوزن
بعد خسارة الوزن


 


ووصلت نتالي إلى أسوأ حالاتها عندما تم نقلها إلى المستشفى في فبراير 2020 وهي في حالة صعبة للغاية، حيث لم تستطع الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية، ولم يكن بإمكانها الذهاب إلى المتاجر لشراء المزيد من المسهلات، ولم تستطع السيطرة على وزنها بالطريقة التي اعتادت عليها.


والآن، تتمتع نتالي بوزن صحي، وبدعم من الأخصائيين الاجتماعيين والجمعيات الخيرية، تمكنت من تعليم نفسها كيفية التعامل مع أفكارها السلبية حول وزنها والتحكم فيها، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل