بابا الفاتيكان يحث زعماء لبنان على التخلى عن المصالح الحزبية وإصلاح البلاد


حث بابا الفاتيكان البابا فرنسيس، زعماء لبنان على تنحية المصالح الحزبية جانبا والعمل من أجل السلم والاستقرار فى بلادهم.


وأطلق البابا مناشدته هذه فى نهاية قمة استغرقت يوماً مع زعماء مسيحيين لبنانيين فى الفاتيكان؛ لمناقشة كيف يمكن للأديان مساعدة البلاد على النهوض من أزمتها، وجدد التأكيد على رغبته فى زيارة لبنان.. حسبما أفادت قناة “فرانس 24” مساء اليوم  الخميس .


وأكد البابا أهمية أن يختار من هم فى السلطة أخيرا وبحزم، العمل من أجل سلام حقيقى وليس من أجل مصالحهم الخاصة، “لنضع حدا لتربُح القلة من معاناة الكثرة“.


وقال البابا – خلال الصلاة الختامية فى كاتدرائية القديس بطرس – إنه يجب ألا يتم السماح لأنصاف الحقائق أن تحبط تطلعات الناس.


وأشار إلى أن اللبنانيين يشعرون بخيبة أمل ومرهقون ويحتاجون إلى اليقين والأمل والسلام، لافتا فى الوقت ذاته إلى أنه ينبغى عدم استغلال لبنان والشرق الأوسط لتحقيق مصالح ومكاسب خارجية.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل