اليابان: ارتفاع حالات ضعف البصر والسمنة المفرطة لمستويات قياسية بسبب كورونا


 كشفت وزارة التعليم اليابانية، عن ارتفاع نسبة أطفال المدارس الإبتدائية والإعدادية الذين يعانون من ضعف البصر إلى مستويات قياسية خلال العام الدراسي الماضي 2020.


وأفاد مسح صحي أجرته الوزارة – حسبما أوردت صحيفة (جابان تايمز) اليابانية – بأن نسبة الأطفال الذين يعانون من السمنة المفرطة هذا العام حتى مارس 2021 ارتفعت أيضا في مؤشر على تأثر أنماط حياتهم بأزمة فيروس كورونا المستجد.


وجمعت وزارة التعليم اليابانية هذه الإحصائيات باستخدام عينات من نتائج فحوصات طبية أجريت على الصعيد الوطني للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و17 عامًا.. وفي هذا الصدد، رجح تاكاشي إيتو الأستاذ الفخري بجامعة طوكيو السبب وراء هذه الأزمة هو التغيرات في بيئات الأطفال، مؤكدا ضرورة إيلاء اهتمام وثيق للاتجاهات المستقبلية في البيانات الصحية لأطفال المدارس.


واستجابةً لتدهور بصر تلاميذ المدارس، بدأت وزارة التعليم اليابانية إجراء مسح لتحديد مدى انتشار قصر النظر بين طلاب المدارس الإبتدائية والإعدادية هذا العام الدراسي، كما تخطط الوزارة لإجراء مسح لأنماط حياتهم بهدف اتخاذ التدابير اللازمة لمنع المزيد من تدهور البصر.


 


 


 


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل