الشرطة الفرنسية تستعيد مجوهرات سطا عليها مسلح من دار “شوميه” في باريس


أفادت قناة “بي.إف.إم” الفرنسية بأن السلطات استعادت معظم المجوهرات التي تبلغ قيمتها 2.37 مليون دولار، والتي سطا عليها مسلح من متجر راق في باريس مستخدما دراجة كهربائية صغيرة.


وأوضحت مصادر قريبة من التحقيق للقناة أنه “تم اعتقال اثنين للاشتباه بهما داخل استراحة على طريق سريع قرب مدينة ميتس بالقرب من الحدود الفرنسية مع ألمانيا“.


وتم السطو على المجوهرات مساء الثلاثاء من دار “شوميه” للمجوهرات القريبة من شارع الشانزليزيه في وسط باريس.


ونشرت قناة “بي.إف.إم” صورة من كاميرا مراقبة بالمكان تظهر رجلا يرتدي حلة رمادية داخل المتجر، ووصفته بأنه المشتبه به في عملية السطو.


وأضافت أنه “قدم نفسه بهدوء للعاملين في المتجر بصفته عميلا وطلب أن يرى بعض المجوهرات، وعندئذ سحب مسدسا واستولى على المجوهرات“.


ونشرت القناة صورة من كاميرا أخرى للمراقبة ظهر فيها نفس الرجل وهو يقود دراجة كهربائية في الشارع، فيما تتدلى حقيبة بيضاء من مقود الدراجة.


 


 


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل