الخارجية الروسية: الولايات المتحدة تواصل انتهاكها الصارخ لحقوق الإنسان


أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن الولايات المتحدة تواصل انتهاكها الصارخ لحقوق الإنسان سواء داخل البلاد أو خارجها.


 


وجاء في تقرير الخارجية الروسية المنشور على موقعها الإلكتروني الرسمي الجمعة بشأن حالة حقوق الإنسان في بعض الدول: “تواصل الولايات المتحدة انتهاكها الجسيم لحقوق الإنسان على الصعيدين الداخلي والخارجي، بما في ذلك من خلال التدابير القسرية غير القانونية أحادية الجانب (العقوبات)، وأكبر مثال على ذلك هو الحصار المفروض والمستمر على كوبا بالرغم من العديد من قرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة”.


 


وأضاف التقرير”أن هذه الانتهاكات الأمريكية لا تمنع الولايات المتحدة من تقديم نفسها على أنها معيار عالمي في مجال حماية الحريات الأساسية”.


 


وتابع التقرير “أنه حتى المنظمات غير الحكومية الموالية لواشنطن تعترف بأن الوضع في مجال حقوق الإنسان يزداد سوءا داخل الولايات المتحدة كل عام”، مشيرا إلى أن السلطات الأمريكية لا تزال تتجاهل الانتقادات حول الوضع الحقيقي لحقوق الإنسان فيها وتبحث عن انتهاكات حقوق الإنسان في أي مكان إلا في الداخل الأمريكي.


 


وكانت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا قد انتقدت في أبريل الماضي تقرير وزارة الخارجية الأمريكية حول أوضاع حقوق الإنسان في العالم، واصفة إياه بالـ “فارغ”، كما اعتبرت زاخاروفا الجزء المخصص في التقرير الأمريكي للوضع في روسيا مشبعا بـ “المعايير المزدوجة”.


 


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل