الإجازة باظت.. فتاة تنجو بأعجوبة من فك تمساح خلال إقامتها بفندق فاخر بالمكسيك


تعرضت فتاة لهجوم صادم من تمساح، داخل منتجع فندقى فاخر، في المكسيك الأسبوع الماضى، وكتب أحد شهود الواقعة تعليقا حادا على موقع تقييم للفنادق، وروى تفاصيل الحادث، فقال إن “أصدقاءه تمكنوا من إنقاذ فتاة تبلغ من العمر 18 عاما من تمساح هاجمها أثناء سباحتها ليلا في الشاطئ الخاص للمنتجع”.


وقال الشاهد فى شهادته إنه “لو لم يكن أصدقاؤه جالسون بالقرب من الشاطئ لكانت الفتاة قد لقت حتفها”، وتابع أنه “كان يجب في اليوم التالي من وقوع الحادث أن يضع المنتجع علامات صفراء كبيرة للتحذير من الهجوم، كما أن إدارة الفندق لم ترغب في استدعاء سيارة إسعاف وهو أمر مجنون تماما” – بحسب قوله.

ضحية هجوم التمساح
ضحية هجوم التمساح


وتابع: “هذا التمساح وحش وسيعود إلى شواطئك حتى يحصل على ما يريد، افعلوا شيئا حيال ذلك قبل أن يقتل أحد الضيوف“، وذلك وفقا لما نقلته وكالة سبوتنيك الروسية.


من ناحيتها، قالت الضحية واسمها، كيانا هاميل، لـشبكة “إيه بي سي” الأمريكية، إنها كانت في إجازة مع أصدقائها، وشعرت بشيء ما يسحبها أثناء السباحة في منتصف الليل على شاطئ الفندق الخاص المطل على المحيط الهادئ، ثم نظرت إلى أيفل لتفاجى بتمساح عملاق يقضم ساقها، وأضافت: “شعرت  بثقل في ساقي، نظرت إلى الأسفل وشعرت يأنه يتم جذبي لأسفل، وكنت أقاوم الحيوان قدر استطاعتي“.


وكشفت ان التمساح سرعان ما تمسك بكاحلها الآخر وهي تصرخ وتكافح من أجل التحرر“، وأسفر الحادث عن إصابة الفتاة كيانا هاميل بتلف الأنسجة والعضلات وتحتاج إلى جراحات متعددة.


وبعد ذلك، أصدرت إدارة سلسلة الفنادق العالمية بيانا أقرت فيه بالحادث، وأكدت أن “سلامة وأمن ضيوفنا وشركائنا هي أولويتنا القصوى، ويمكننا أن نؤكد أن اللافتات المناسبة، بالإضافة إلى الدوريات الليلية والأعلام الحمراء كانت ولا تزال في مكانها الصحيح“.


وأضافت: “نحن نراجع خططنا وإجراءاتنا في كثير من الأحيان، ونعمل عن كثب مع السلطات المختصة بشكل مستمر، يتم تدريب موظفينا على كيفية الاستجابة لأمور السلامة بشكل مناسب، نحن نشجع جميع الضيوف على توخي اليقظة من أجل سلامتهم”.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل