اكتشاف بقايا متحجرة لـ”ثلاثية الفصوص” نجت بأعجوبة من هجوم عقرب قبل 450 مليون سنة


عثر علماء آثار على بقايا متحجرة ومحفوظة لكائن ثلاثية الفصوص، فى جمهورية التشيك، والتى أظهرت البقايا، تعرض ثلاثية الفصوص، لهجوم خطير من عقرب البحر الضخم، ونجت بأعجوبة قبل أكثر من 450 مليون سنة.


ويعتقد الباحثون أن عقرب البحر الضخم هاجم “ثلاثية الفصوص” وأحدث خدوشا في درعها، وفقأ إحدى عينيها، وفقا لوكالة سبوتنيك الروسية.

ثلاثية فصوص متحجرة
ثلاثية فصوص متحجرة


 


وقال الباحثون إنهم نادرا ما يعثرون على أحافير ثلاثية الفصوص التي تعرضت لإصابات في الرأس، مشيرين إلى أن النموذج الذى عثر عليه، ينتمي إلى (Dalmanitina socialis) وتمكن من البقاء حيا وإنماء عين جديدة محل العين المفقودة، رغم أنها ليست مثالية كالعين الأصلية، موضحين إن لذلك للأمر أهمية علمية خاصة.


وأكد الباحثون أن الخدوش على درع ثلاثية الفصوص قد تكون من صنع كماشات أو مخالب، عقرب البحر الذي كان حجمه يتراوح بين يد الإنسان وأكبر من جسم الإنسان، وعاش في حقبة الحياة المبكرة، حيث كانت ثلاثية الفصوص فريسة سهلة له.


وتمكن الباحثون من العثور على أحافير بقايا عقارب البحر، في نفس المنطقة التي عثروا فيها على أحافير ثلاثية الفصوص، التي تكيفت كماشاتها لخدش و”بتر” أجزاء من جسم ضحاياها، لذلك يعتقد الباحثون أن الخدوش الموجودة على درع ثلاثية الفصوص هي من صنع عقرب البحر.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل