اكتشاف أعراض جديدة “مبكرة” لفيروس كورونا تختلف حسب العمر والجنس


كشفت دراسة جديدة في المملكة المتحدة أن الأعراض المبكرة لعدوى كورونا تختلف حسب الفئة العمرية وبين الرجال والنساء، وأوضحت الدراسة التى نشرت في مجلة The Lancet Digital Health وأجراها باحثون في الكلية الملكية بلندن عن مظاهر وعلامات جديدة تسببها الإصابة بالفيروس. 


ووفقا لموقع ” news18” درس الباحثين 19 عرضًا، بما في ذلك الأعراض الأكثر شيوعًا مثل السعال المستمر وفقدان الرائحة وآلام البطن والبثور على القدمين، وتهدف الدراسة إلى تقدير احتمالية إصابة الفرد بـكورونا بناءً على الأعراض التي تم الإبلاغ عنها ذاتيًا في وقت مبكر لتمكين العزلة الذاتية في الوقت المناسب واختبار الطوارئ. 

أعراض كورونا تختلف حسب العمر
أعراض كورونا تختلف حسب العمر


ووفقًا للنتائج التي توصلوا إليها، لم يكن فقدان حاسة الشم مهمًا للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 60 عامًا وليس له علاقة بالأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 80 عامًا، ومع ذلك ، كان هؤلاء كبار السن أكثر عرضة للإصابة بالإسهال.


وجدوا أنه في الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 40-59 عامًا، كان السعال المستمر أكثر ارتباطًا باكتشاف كورونا، وكانت آلام الصدر وآلام العضلات غير الطبيعية وضيق التنفس وفقدان حاسة الشم هي السمات الأكثر صلة بالأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 60 و 70 عامًا.

متغير دلتا


وحسب الجنس، كان الرجال أكثر عرضة للإبلاغ عن ضيق في التنفس والتعب والقشعريرة والحمى، فيما كانت النساء أكثر عرضة للإبلاغ عن فقدان حاسة الشم وألم في الصدر وسعال مستمر.



قالت كلير ستيفز، إحدى باحثى الكلية الملكية بلندن: “من المهم أن يعرف الناس أن الأعراض المبكرة منتشرة على نطاق واسع ويمكن أن تبدو مختلفة لكل فرد من أفراد الأسرة أو فرد من أفراد الأسرة”، ويخلص تفسير الدراسة إلى أن الاكتشاف المبكر بناءً على هذا النموذج مهم للسيطرة على انتشار كورونا وتخصيص الموارد الطبية بكفاءة.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل