وقفة بالورود على شواطئ ريو دى جانيرو لتخليد ضحايا كورونا.. فيديو


نظم مجموعة من سكان مدينة ريو دي جانيرو فى البرازيل، ومنظمة “يو دي باز” لحقوق الإنسان، وقفة على شاطئ كوباكابانا تخليداً لذكرى الوصول إلى نصف مليون من ضحايا كوفيد -19 في البرازيل، وزرع المحتجون عشرات الورود على الشاطئ تخليدا لذكرى الضحايا.



وعرضت شبكة “يورو نيوز” لقطات فيديو لوقوف السكان على شاطئ كوباكابانا فى مدينة ريو دي جانيرو، ثم قيامهم بزرع الورود على الرمال بعد ربطها على أعواد خشبية، والتقطوا الصور التذكارية أمام الورود، والاحتجاج على وصول البرازيل للمركز الثاني بعد الولايات المتحدة الأمريكية في عدد الوفيات جرّاء فيروس كورونا.


الورود على الشواطئ


 

وقفة بالورود على الشاطئ
وقفة بالورود على الشاطئ


 


وقال أنطونيو كارلوس كوستا، رئيس منظمة “ريو دي باز”: “إن الوقفة عمل تضامني مع عائلات الضحايا وللاعتراض على الطريقة التي تعاملت بها الحكومة الفدرالية مع هذه الأزمة” مؤكدا أن أرقام الوفيات مذلة للغاية لديمقراطية البرازيل.

وقفة بالورود على شواطئ البرازيل
وقفة بالورود على شواطئ البرازيل


 


وارتفاع عدد وفيات كورونا فى البرازيل إلى نصف مليون شخص، بمعدل 2000 شخص يوميا، ولذلك فقد خصص مجلس الشيوخ البرازيلى لجنة خاصة للتحقيق فى أسباب ارتفاع عدد وفيات الوباء، حسبما قالت صحيفة “الموندو” الإسبانية.


 


وأشارت الصحيفة إلى أنه من غير المرجح أن يتعاطف الرئيس جايير بولسونارو مع مأساة كورونا فى البرازيل أو يحزن على الضحايا، فقد يرى الكثيرين أنه نفذ إدارة كارثية للوباء.


 


وافترض معهد سيتال للقياسات الصحية والتقييم IHME بأن الأسوأ يمكن أن يكون القادم، ومن المرجح أن يكون العدد الفعلى للوفيات أعلى من ذلك بكثير، حيث يقدر العلماء أن الوفيات وصلوا إلى 600 ألف شخص.


 


واوضحت الصحيفة أن البرازيليين فى ريو دى جانيرو حملوا 500 وردة حمراء تخليدا لنصف مليون ضحية بسبب وباء كورونا، وفقًا للبيانات الرسمية الصادرة عن وزارة الصحة، فقد 500.800 برازيلي حياتهم بالفعل وهناك أكثر من 17.8 مليون حالة مؤكدة، وتتزايد الوفيات، بمتوسط ​​ما يقرب من 2000 حالة وفاة يوميًا ، وإذا تم الحفاظ على هذا المعدل في غضون بضعة أشهر ، فستتفوق البرازيل على الولايات المتحدة وستصبح الدولة الأكثر تضررًا من الوباء في العالم.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل