وسائل إعلام فرنسية تكشف عن هوية المعتدين على ماكرون


كشفت وسائل إعلام فرنسية، مساء اليوم الثلاثاء، أن قوات الشرطة اعتقلت شخصين، على خلفية حادث الصفع، الذى تعرض له الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون، خلال جولته بجنوب شرقى فرنسا.


ووفقا لموقع le Soir الفرنسى، أنه وبحسب المعلومات التى أبلغ عنها أليكس بيرين، المدعى العام، فإن ما تعرض له ماكرون، ارتكب من قبل شخص يدعى “داميان”، وساعده فى ذلك شخص آخر، يدعى “آرثر سى”، من سان فالييه جنوب شرق فرنسا، مشيرا إلى أنهما يبلغان من العمر 28 عاما، لافتا إلى أن دوافعهما لما قاما به غير معروفة فى هذه المرحلة.


 


وأشار الموقع الفرنسى، إلى أنه وبحسب المعلومات الواردة، فإن الشخص الذى وضع يده وصفع إيمانويل ماكرون، من المرجح أنه يمارس فنون الدفاع عن النفس الأوروبية التاريخية، كما أشار الموقع إلى أنهما قريبين جدا من أيديولوجية أصحاب السترات الصفراء.


وتعرض الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون، لمحاولة الاعتداء من مواطن أثناء جولة داخلية قام بها اليوم الثلاثاء فى منطقة لادروم الفرنسية، ونشر على موقع التواصل الاجتماعى “تويتر” تسجيل فيديو يظهر لحظة تعرض ماكرون للصفع على وجهه، وإلقاء عناصر الأمن القبض على المنفذ فور وقوع الحادث.


فيما علق ماكرون، على هذا الحادث، قائلا إنها حادثة صفعه فردية ويقف خلفها أفراد متطرفون يمينيون.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل