نصائح تساعدك على تقليل شرب القهوة والشاي بدون صداع


يأتي الكافيين بأشكال مختلفة في المشروبات المختلفة مثل: القهوة، الشاي، الصودا، مشروبات الطاقة، لكن من الصعوبة تقليل شرب الكافيين الذي تتناوله يومياً، حيث قد يتسبب ذلك في أعراض انسحاب الكافيين ومنها: الصداع، في هذا التقرير نتعرف على نصائح لتقليل شرب الكافيين بدون صداع أو آثار جانبية، وفقاً لموقع “كليفيلاند كلينيك” الأمريكي.



وذكرت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، أن البالغين الأصحاء يجب ألا يتناولوا أكثر من 400 ملليجرام من الكافيين يوميًا، أي ما يعادل أربعة أو خمسة أكواب من القهوة لكن مجلس الجمعية الطبية الأمريكية للشؤون العلمية يوصي بما لا يزيد عن 250 ملليجرام (أو حوالي ثلاثة أكواب من القهوة) يوميًا.


وإذا كنت تتناول فنجانًا من القهوة كل صباح، فهذا ليس بالأمر المهم، ولكن إذا كنت تتناول القهوة كل يوم على مدار اليوم، فهذه مشكلة أكبر.


وإذا كنتِ حاملًا ، سترغبين في أن تكوني أكثر حرصًا على تناول الكافيين، توصي منظمة الحمل الأمريكية بالحد من تناول الكافيين إلى 200 ملليجرام في اليوم (بما في ذلك الطعام الذي يحتوي على الكافيين) ويجب على الأطفال والمراهقين الابتعاد تمامًا عن الكافيين والمنشطات الأخرى.


نصائح لتقليل شرب القهوة والشاي بدون صداع

 


قم بمراجعة كميات الكافيين التي تشربها

 


قبل اتخاذ خطوات للإقلاع عن التدخين، قم بتقييم كمية الكافيين الحالية لديك: ما هي الكمية التي تتناولها بالفعل كل يوم؟ اكتشف مقدار الكافيين الموجود في المشروبات التي تشربها كل يوم، ثم فكر في المكان الذي يمكنك تقليله منه.


وهذه الخطوة تتعلق حقًا بتقييم مدى تأثير الكافيين على أنشطتك اليومية والتدخل فيها.


على الرغم من أن كميات الكافيين تعتمد على ما تشربه – وليس فقط نوع المشروب- يمكن أن توجهك هذه التقديرات الموضحة لمقدار الكافيين في تقييمك:


-كوب القهوة المفلترة: 140 ملليجرام.


-كوب القهوة سريعة الذوبان: 100ملليجرام.


-مشروب الطاقة المعلب: 80 ملليجرام.


كوب الشاي الأسود: 75 ملليجرام.


علبة الصودا: 40 ملليجرام.


كوب من القهوة منزوعة الكافيين: 12 ملليجرام.


كوب الشوكولاتة الساخنة: 9 ملليجرام.


لكن الأمر لا يتعلق بما تشربه، يكمن الكافيين أيضًا في الأطعمة مثل الشوكولاتة والآيس كريم بنكهة القهوة، وكذلك في الأدوية.

Caffiene-1249419344-770x533-1-650x428


تخطي صداع الكافيين

 


الكافيين يسبب الإدمان، لذلك يمر جسمك بأعراض الانسحاب، كما لو كنت تتخلص من أي مادة أخرى، لأنه يؤثر على الجهاز العصبي المركزي، سوف تصاب بالاهتزاز وسرعة الانفعال والصداع.


لتجنب هذه الآثار الجانبية غير المرغوب فيها، بما في ذلك الصداع المؤلم المرتبط بالانسحاب، قلل كمية الكافيين ببطء ولا تتوقع التخلي عن عادة الكافيين بين عشية وضحاها.


الكافيين عبارة عن موسع للأوعية يمكن أن يساعد في تخفيف آلام الصداع، مما يجعله مكونًا في العديد من مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية.


 إن تناول مسكن للألم مليء بالكافيين لعلاج الصداع الناتج عن انسحاب الكافيين ، سيساعدك على الشعور بالألم ولكنه سيواصل اعتمادك على الكافيين فقط.


إذا كنت تتناول دواءً بوصفة طبية يحتوي على مادة الكافيين، فتحدث مع طبيبك حول إمكانية البدائل – لكن اعلم أنها قد لا تكون خيارًا، إذا لم يكن الأمر كذلك ، فسيتعين عليك تقليل تناول الكافيين بطرق أخرى.



شرب المزيد من الماء

 


مفتاح آخر للتغلب على أعراض انسحاب الكافيين هو الماء والماء والبقاء رطبًا سوف ينشط جسمك، مما قد يلغي الحاجة إلى الكافيين في المقام الأول.


نصائح للتوقف عن تناول الكافيين تدريجيًا


-ضع حدًا زمنيًا: حدد وقتًا تتوقف فيه عن تناول الكافيين كل يوم يوصي الأطباء بأن يكون ذلك الوقت هو الساعة 2 ظهرًا حتى لا تتعارض مع نومك.


استبدل بمشروب كافيين أقل: ابدأ بتغييرات صغيرة إذا كنت تشرب الشاي الأسود عادة ، جرب الشاي الأخضر أو ​​الأبيض بدلاً من ذلك.اعتمد على قهوة منزوعة الكافيين


إذا كنت تحب الجلوس في الصباح مع فنجان قهوة دافئ ومريح، فحاول استبداله بكوب دافئ من الشاي.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل