منظمة التحرير الفلسطينية تحذِّر موجة غضب جديدة في حال إقامة “مسيرة الأعلام”


حذَّرت دائرة القدس في منظمة التحرير الفلسطينية من اندلاع موجة جديدة من الغضب في مدينة القدس قد تمتد إلى عموم الأراضي الفلسطينية المحتلة في أعقاب مطالب دولة الاحتلال وشرطته للمستوطنين المتطرفين، بإقامة ما يسمى “مسيرة الأعلام“.


وقالت الدائرة في بيان صحفي اليوم، إن سلطات الاحتلال تواصل استفزازاتها بالسير نحو المزيد من التطرف، وتنفيذ سياستها العنصرية بالتطهير العرقي، ما يؤكد أن حكومة الاحتلال غير ملتزمة بجميع المبادرات والقرارات الشرعية الدولية التي من شأنها تحقق السلام العادل والشامل لضمان الحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني وفي مقدمتها حقه في تقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة المترابطة جغرافيا وذات السيادة الكاملة بعاصمتها القدس.


وطالبت المجتمع الدولي بتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، وحماية القدس من مخططات الاحتلال الإسرائيلي.


 


 


 


 


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل