ما اتجوزتيش ليه لحد دلوقتي؟ 5 طرق للرد على الأسئلة المحرجة “الغموض الأبرز”


هناك العديد من الأسباب التي تجعل بعض الناس يطرحون أسئلة شخصية ويتوقعون الإجابة عليها، وهو ما قد يكون محرجًا لك بعض الشىء، وفي بعض الأحيان لا يدرك الناس أن ما يطلبونه أو يسألونه قد يجعلك تشعرين بعدم الارتياح، وهنا قد يكون الأمر متروكًا لك لإخبارهم أنك لا تريدين الإجابة عن أسئلتهم المحرجة، أو تقررين الرد بطريقة تجعلك تشعرين بالارتياح.


وإذا كنت تواجهين مشكلة في الرد على الأسئلة التي قد تضعك في المواقف المحرجة، ففي التقرير التالى يوضح موقع “برايت سايد”، 5 طرق يمكنك الإجابة بها وإبعاد الأشخاص الفضوليين عنك:


1. حولى إجابتك لسؤال ثانى:


الأسئلة المتعلقة بحالتك الزوجية أو عن حياتك الشخصية بشكل عام ليست تطفلية فحسب، بل مهينة أيضًا، وبدلاً من اتخاذ موقف دفاعي وبدء محادثة سلبية عدوانية، يمكنك ببساطة طرح سؤال موازٍ، ولا يجب أن تشعري بالحاجة  للدفاع عن اختياراتك الشخصية للأشخاص الفضوليين، ببساطة. سيحول السؤال الموازي الانتباه إليهم، وقد يدركون أن قرارات حياتهم لم تكن رائعة كما كانوا يعتقدون.

تحويل السؤال
تحويل السؤال


2. اسأليهم عن أهمية معرفة ذلك لهم:


قد يأتي سؤال غير مريح من شخص يهتم أو يريد أن يعرف تجربتك الشخصية، وسيكشف سؤالهم عن رغبتهم في معرفة شيء محدد عنك، وسيبرز نواياهم الحقيقية، ويعد سؤال “أنت ما اتجوزتش ليه لحد دلوقتي؟” هو الأبرز في هذه المواقف، وفي هذه الحالة فأنت لست بحاجة إلى أن تكونى عدوانية في تلك الحالة، فقط اجعلى صوتك خفيفًا وودودًا لأنك لا تريدين أن يتخذ الشخص الآخر موقفًا دفاعيًا، أو يتم إهانته إذا كانت نواياه صادقة.

اسأليهم عن سبب السؤال
اسأليهم عن سبب السؤال


3. أعيدى صياغة السؤال:


هذه طريقة لإنشاء “جسر” لتحويل السؤال المحرج إلى منطقة نقاش أكثر راحة، أنت توجهين المحادثة بشكل أساسي إلى نقطة ليس لديك مشكلة في الحديث عنها، وهذا منطقي تمامًا إذا لم تكونى مستعدة للتحدث مع الآخرين عن أفكارك ومشاعرك حول موضوع معين، لا يمكنك فقط تجنب الإجابة مباشرة، ولكن يمكنك أيضًا إنشاء موضوع مختلف قد يقودك إلى شيء آخر تتحدثين عنه.

اعيدى صياغة السؤال
اعيدى صياغة السؤال


4. الرد بإطراء:


كثير من الناس يحبون المجاملات وسيقبلون بكل سرور التحدث عن الأشياء الشخصية، ويتحدثون عن شيء يتعلق بهم، لذا، عندما يُسأل السؤال الشهير “متى سيكون لديك أطفال؟” يمكنك ببساطة أن تحولى انتباه الشخص الآخر، وابدأى بالتحدث عن أطفالهم ومدى روعتهم، ويمكنك أن تأخذي الأمر إلى أبعد من ذلك، من خلال مدحهم على العمل الرائع الذي قاموا به في تربيتهم ليكونوا صغارًا مثاليين.

الرد بإطراء
الرد بإطراء


5. أجيبى بغموض:


لا يترك الغموض أى مساحة للشخص الآخر لطرح أي أسئلة أخرى، لأنه لا يحصل على أي إجابات محددة، وينجح هذا عندما لا تريدين الإجابة عن سؤال، أو عندما تريدين فقط التفكير فيه، لذلك، تخلقين حالة من الغموض، ويدرك الشخص الآخر أنه لا يمكنه الحصول على إجابة واضحة، وهذا بالتأكيد أفضل من إنشاء قصة مزيفة ستكشف عن نفسها عاجلاً أم آجلاً.

الأجابة بغموض
الإجابة بغموض

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل