للنباتيين.. 5 أطعمة تدعم جسمك بالبروتين أبرزها الشوفان واللوز


البروتين من العناصر الغذائية المطلوبة للجسم للحفاظ على وظيفة الخلايا السليمة، واللحوم والبيض والمأكولات البحرية هي مصادر شائعة للبروتين، وقد يؤدي نقص البروتين إلى مشاكل صحية مثل فقدان العضلات ومشاكل العظام.


يتكون جسم الإنسان من خلايا، وكل خلية تحتوي على بروتين، وهذا يجعل البروتين مطلبًا أساسيًا لصحة الجسم البشري وعمله بكفاءة تعتبر الأطعمة المعتمدة على الحيوانات مصدرًا جيدًا للبروتين بشكل استثنائي  ومع ذلك ،فقد لا تكون الخيار الأفضل للنباتيين، وهناك العديد من الخيارات الغذائية للحصول على البروتين وفقا لتقرير لموقع time now news.


5 أغذية بروتينية نباتية


الكينوا: تعتبر الكينوا مصدرًا ممتازًا للبروتين كوب واحد من الكينوا يحتوي على حوالي 8 جرام من البروتين.


اللوز: يوصى في كثير من الأحيان بالاستهلاك المنتظم للوز، يحتوي حوالي 28 جرامًا من اللوز على ما يقرب من 6 جرام من البروتين.


بذور الشيا: يحتوي حوالي 100 جرام من بذور الشيا على 17 جرامًا تقريبًا من البروتين يمكنك تناول بذور الشيا كجزء من وجبة الإفطار أو الحلوى أو الوجبة الخفيفة.


الحمص: يستهلك الحمص على نطاق واسع في أجزاء من آسيا وفي جميع أنحاء العالم يحتوي حوالي 100 جرام من الحمص على حوالي 19 جرامًا من البروتين.


 


الشوفان: اجعل الشوفان جزءًا من وجبة الإفطار لتلبية متطلباتك اليومية من البروتين يحتوي حوالي 10 جرام من الشوفان الخام على ما يقرب من 16.9 جرام من البروتين.



5 طرق تجعل النظام الغذائي الغني بالبروتين يُكسبك الوزن

 


الإكثار من تناول البروتين غير النباتي


إن تناول كميات كبيرة من البروتين أو كميات غير معتدلة في يوم واحد يمكن أن يسبب مشاكل ولا يساعدك حقًا في الحفاظ على فقدان الوزن.


 بينما تعتبر الدواجن واللحوم مصادر غنية بالبروتين ، تذكر أنها تحتوي أيضًا على سعرات حرارية أعلى بكثير من مصادر البروتين الأخرى وبالتالي، فإن الاعتماد فقط على مصادر البروتين غير النباتية قد يعيق فقدان الوزن اختر مصادر متنوعة ومغذية أيضًا.


تستهلك بروتين أكثر مما هو مطلوب

 


يختلف مدخول البروتين المثالي من فرد لآخر، بناءً على وزن الجسم ونمط الحياة والاحتياجات وبالتالي، إذا كنت تستهلك بروتينًا أكثر مما قد تحتاجه بالفعل، فقد ينتهي بك الأمر إلى زيادة الوزن على المدى الطويل، بالإضافة إلى خطر حدوث مشكلات صحية (بما في ذلك اضطرابات المزاج والإمساك وما إلى ذلك).


لديك القليل من الكربوهيدرات


يتطلب النظام الغذائي الغني بالبروتين أن يكون لديك كمية كبيرة من مصادر البروتين ولكن هذا لا يعني أنك ببساطة تترك الكربوهيدرات، الكربوهيدرات هي مصدر الطاقة الذي يحتاجه الجسم ولن يكون من الحكمة تركها.


تذكر أيضًا أن تناول القليل جدًا من الكربوهيدرات يمكن أن يجعلك أكثر عرضة للرغبة الشديدة في تناول السكر والنهم، مما قد يجعلك تكتسب المزيد من الوزن إذا لم تكن حريصًا، استمع إلى جسمك، وقم بتضمين بعض الكربوهيدرات (ابحث عن الكربوهيدرات الجيدة) في نظامك الغذائي اليومي.


 لديك طاقة أقل لممارسة الرياضة


يمكن أن يؤدي تناول البروتين بكميات كبيرة جدًا (وبالتالي تقليل الطاقة التي تعطي الكربوهيدرات) إلى الشعور بالتعب والإرهاق في كثير من الأحيان وعدم القدرة على ممارسة الرياضة بشكل جيد.


تناول أطعمة تفتقد الألياف


تمامًا مثل الكربوهيدرات، يمكن أن يؤدي تناول كميات أقل من الألياف في وجباتك إلى حدوث مشكلات أيضًا يمكن أن يكون أيضًا مشكلة يمكن أن يواجهها العديد من الأشخاص عند اتباع نظام غذائي عالي البروتين. تنظم الألياف عملية الهضم وتدعم صحة الأمعاء ، وهو أمر أساسي لإزالة السموم من الجسم وتسريع فقدان الوزن، وبالتالي ، ركز على زيادة تناولك للألياف أيضًا وقم بتضمين القليل من كل مجموعة غذائية في وجبتك.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل