قائد سلاح الجو الاسرائيلي يكشف عما يتم استهدافه في سوريا

اعترف قائد سلاح الجو الإسرائيلي، الجنرال عميكام نوركين، باستهداف بلاده لبطاريات صواريخ سورية، خلال الأعوام القليلة الماضية.

وأكد نوركين، في حوار مع “القناة العبرية الـ12″، اليوم الخميس، أن بلاده حاولت استهداف المضادات الدفاعية السورية، خاصة بطاريات تلك المضادات، التي تعتبر الأكثر تقدما حول العالم، بهدف تغيير الاستراتيجية الإيرانية في سوريا.

وشدد قائد سلاح الجو الإسرائيلي على أنه خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة اعتادت طائراته العسكرية استهداف مناطق سورية، بدعوى تغيير الاستراتيجية الإيرانية فيها، ووقف التمدد والطموح الإيرانيين في البلاد، باعتباره هدفا استراتيجيا إسرائيليا خلال تلك الأعوام.

وأفادت القناة العبرية، بأن الحوار جرى داخل مقر القاعدة العسكرية الجوية “حتسريم”، والذي شدد خلاله الجنرال عميكام نوركين على أن قواته العسكرية الجوية قامت وما تزال تقوم بعمليات عسكرية يطلق عليها في القاموس العسكري “معارك بين حربين”، أو “لا سلم ولا حرب”، وتهدف إلى وقف الطموح الإيراني في سوريا.

اقرأ أيضا: ضربة نوعية في ادلب.. والجيش السوري: جاهزون لكل الاحتمالات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل