عرض حمام عمومى فى بريطانيا للبيع بسعر 25000 جنيه إسترليني .. اعرف الحكاية


عرض “حمام عمومى” فى موقع ساحلي مذهل بالقرب من البحر بمدينة كورنوال في أقصى جنوب المملكة المتحدة، للبيع وهى المنطقة التى تتمتع بالشواطئ الساحرة، والكثير من قرى الصيد التقليدية والتي تعد كوجهة مثالية لقضاء عطلة ممتعة، هي مقاطعة خلابة.


ومن المقرر أن يتم بيع  الحمام العمومى”loos with view” بسعر يتراوح بين 20000 و 25000 جنيه إسترليني.

صورة الحمام العمومى بالقرب من الشاطئ
صورة الحمام العمومى بالقرب من الشاطئ


 


قالت كاتي سيمنز ، كبيرة المثمنين بالمزاد العلني لمزادات الأراضي والممتلكات كليف إيمسون:”هذه المرافق العامة السابقة تقع ببساطة في موقع ساحلي مذهل مع مناظر رائعة للبحر”.


وأضافت: “مع الاستفادة من مساحة الأرض التي تقل قليلاً عن ربع فدان، هناك إمكانية لمجموعة متنوعة من المخططات الخاضعة للموافقات اللازمة، وتقع بالقرب من منطقة B3066 ، والتي تعتبرعلى نطاق واسع واحدة من أكثر الطرق ذات المناظر الخلابة في كورنوال”.


ووفقا لــ”اندبندنت”، بالإضافة إلى كتلة المرحاض، سيحصل المالك الجديد على 0.22 فدان من الأرض في الموقع، الذي يبعد مسافة 10 أميال عن Land’s End، وسيعقد المزاد الذي سيقام عبر الإنترنت، في الفترة من 14 إلى 16 يونيو الجارى.


على جانب آخر، دفع انتشار صور لكوخ كراولى إند على تطبيق الصور الشهير “انستجرام”، مدينة برث فى استراليا على إنفاق 420 ألف دولار استرالى من أجل إنشاء “حمام عمومى” يعمل بالطاقة الشمسية، بعدما اكتسب الكوخ خشبى أزرق اللون شعبية كبيرة نظرا لشهرته على التطبيق.


وذكرت موقع الـ”سى إن إن” أن ولاية غرب أستراليا أنفقت مئات الآلاف من الدولارات، لإنشاء “حمام عمومى” لاستيعاب أكبر عدد من السياح الذين يتدفقون على الكوخ، من أجل التقاط الصور.


ولأن كوخ “كراولى إند” يطل على نهر سوان، ويمنحه خلفية جميلة لغالبية الصور، ويقع أيضا قبالة طريق “ماونتس باي”، أى أحد أكثر الشوارع ازدحاماً فى برث، الأمر الذى يدفع السياح لصف سياراتهم فى الشوارع السكنية القريبة، ثم يعبرون طريق “ماونتس باي” سيراً على الأقدام. ونظراً لأنه طريق رئيسى تعبره السيارات من الاتجاهين، فإن هذه التجربة تُعتبر خطيرة.


ولمعالجة هذه الأزمة، اجتمع مجلس مدينة برث فى مايو الماضى لمناقشة الازدحام السياحى، الذى يسببه الكوخ الأزرق الشهير، ووفقا لما ذكر فى تقرير المجلس، ازدادت نسبة الزوار على مدى السنوات القليلة الماضية لهذه المنطقة، حيث تتوقف الحافلات السياحية، وكذلك الزوار للحصول على فرصة لالتقاط الصور، ولحل المشكلة، قرر مجلس المدينة برث بناء أول مرحاض يعمل بالطاقة الشمسية.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل