شاهد: ضربة الجالية الايرانية في الخارج القاضية بالاستحقاق الانتخابي

العالم – خاص بالعالم

وكانت مراكز الاقتراع في كل من استراليا ونيوزلندا واليابان، أولى المراكز التي بدأت استقبال الرعايا الايرانيين نظرا لاختلاف افقها مع ايران.

أما في العاصمة بغداد، فقد شهدت السفارة الإيرانية اقبالا واسعا من قبل الجالية المقيمة في العراق، اضافة إلى القنصليات في النجف الأشرف والكربلاء المقدسة والبصرة إلى جانب السليمانية واربيل، وصناديق جوالة في الكركوك و الناصرية.

ايرج مسجدي السفير الإيراني في العراق: “نشاهد اقبالا مكثفا في بغداد نظرا للظروف الخاصة التي يعيشها العراق بسبب جائحة كورونا واغلاق المنافذ الحدودية بين البلدين، وستستمر عملية الاقتراع حتى الساعة السادسة بتوقيت بغداد”.

الى ذلك، شهدت سوريا مشاركة الجالية الايرانية في العملية الانتخابية، حيث شهدت مراكز الاقتراع في العاصمة دمشق، التي كانت حصتها اربعة مراكز، اضافة الى اربعة مراكز اخرى في المحافظات اقبالا شديدا من الرعايا الايرانيين.

وفي لبنان ايضا توجه ابناء الجالية الايرانية في بيروت الى السفارة للادلاء باصواتهم، مؤكدين على أن الانتخاب واجب شرعي وضربة قاضية لاعداء البلاد، كما شهد مركزين للاقتراع في مدينتي بعلبك والنبطية في الجنوب اضافة الى صندوق نقال مشاركة الرعايا الايرانيين في العرس الانتخابي.

اوروبيا وفي تركيا شهدت مراكز الاقتراع في عدة مدن مشاركة واسعة و ملفتة بحضور فئات مختلفة من الجالية الايرانية.

وفي جمهورية اذربيجان توجه الناخبون إلى المدرسة الإيرانية في العاصمة باكو للإدلاء باصواتهم اضافة إلى القنصلية العامة في نخجوان.

هذا وشاركت الجالية الايرانية في العملية الانتخابية بالعديد من الدول الاوروبية، منها بريطانيا والمانيا وفرنسا وكرواتيا وهولندا، حيث استقبلت البعثات الدبلوماسية في هذه الدول الناخبين للإدلاء باصواتهم في هذا الاستحقاق الانتخابي.

وكانت وزارة الخارجية قد أعلنت عن اقامة الانتخابات في 133بعثة دبلوماسية، و 234 مركز اقتراع في الخارج لإجراء الانتخابات الرئاسية.

فيما لم تجر الانتخابات في ثلاث دول فقط، هي سنغافورة واليمن وكندا، نظرا لإغلاق السفارات فيها، ويتم الإشراف على هذه المراكز من قبل لجان تنفيذية، بالإضافة إلى 200 مراقب من مجلس صيانة الدستور.

التفاصيل في الفيديو المرفق…

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل