حمدوك يؤكد محورية معالجة قضايا النازحين واللاجئين فى السودان وجنوب السودان


أكد رئيس مجلس الوزراء السودانى رئيس الدورة الحالية لمنظمة “إيجاد” الدكتور عبد الله حمدوك، على محورية معالجة قضايا النازحين واللاجئين فى تنفيذ اتفاقتى السلام فى السودان وجمهورية جنوب السودان.


ودعا حمدوك، لدى لقائه اليوم الاربعاء مع المبعوث الخاص للمفوض السامى لشؤون اللاجئين للقرن الافريقى السفير محمد عيدى عافى، المجتمع الدولى لإعطاء الأولوية لمعالجة قضايا النازحين واللاجئين والمجتمعات المستضيفة فى السودان وجنوب السودان.


وأكد رئيس مجلس الوزراء السوداني، أن بلاده ومن خلال رئاستها للدورة الحالية للايجاد سيبذل قصارى جهدها لإنجاح مبادرة الحلول المستدامة لقضايا النازحين واللاجئين والعائدين والمجتمعات المستضيفة فى السودان وجمهورية جنوب السودان.


من جانبه، قال المبعوث الخاص للمفوض السامى لشؤون اللاجئين للقرن الافريقي، فى تصريح صحفي، إن اللقاء تناول مبادرة الايجاد للحلول المستدامة للاجئين، مشيدا بتضامن السودانيين مع قضايا اللاجئين.


وأضاف أن اللقاء ناقش قمة الايجاد التى من المأمول عقدها فى الخرطوم نهاية هذا العام لإيجاد حلول مستدامة لقضايا النازحين واللاجئين والعائدين والمجتمعات المستضيفة فى السودان وجمهورية جنوب السودان.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل