تأثير دخول كوكب المريخ لبرج الأسد على الأبراج الفلكية فى النصف الثانى من يونيو


منذ أيام قليلة وقع حدث فلكى قوى، وهو خروج كوكب المريخ من برج السرطان، ودخوله إلى برج الأسد، الأمر الذى أكدته خبيرة الأبراج جولى على في فيديو مصور خاص لـ “اليوم السابع”، وقالت إن هذا الكوكب مؤثر بشكل كبير على الحروب والدماء والشجاعة والقوة والمبادرة، مما ينتج عنه أحداث غير متوقعة لابد وأن نستعد لها.


وحددت خبيرة الأبراج موقع الكواكب بالنسبة للأبراج الفلكية خلال شهر يونيو، وتأثرها بهذا الحدث الفلكي الكبير خلال النصف الثاني من الشهر، ومدى فاعلية هذا التحرك لكوكب المريخ على أفعال وانفعالات مواليد الأبراج الفلكية، كما أكدت أن تراجع عطارد مستمر مع المجموعة الفلكية حتى يوم 22 يونيو، وتابعت محذرة من هذا الحدث، أنه على مواليد الأبراج المائية مثل برج السرطان وبرج العقرب بأنهم طوال الوقت لديهم الشعور بعدم الأمان وقلة الثقة الذى سيزيد مع تراجع كوكب عطارد.



وأوضحت خبيرة الأبراج من خلال الفيديو توقعات الفلك لمواليد الأبراج الفلكية خلال هذه الفترة من الحدث القوى الذى سيؤثر بشكل ملحوظ على مجريات الأحداث، كما حذرت مواليد برج الحمل على ضرورة الابتعاد عن المغامرات الخاصة بالعلاقات أو التجارة التى تنوى الدخول فيها.


كما وضعت محاذير لجميع الأبراج بسبب تواجد كوكب المريخ فى منزل برج الأسد، الذى سيؤثر على الكثير من القرارات والتى ينبغى أن تؤخذ بحرص وتفكير عميق دون تهور، وأضافت أن بعض الأبراج تحتاج للتفكير الهادئ قبل الشروع فى أى قرار، وضرورة الابتعاد عن التهور فى استخدام مواقع التواصل الاجتماعي خاصة مواليد برج الثور.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل