“بدلة vs طرطور”.. شاهد خلاف سياسى يتحول لخناقة شوارع داخل البرلمان البوليفى


شهدت إحدى جلسات البرلمان البوليفي خلال جلسة عامة مخصصة لمناقشة تقرير عن توقيف الرئيسة اليمينية السابقة جانين أنييز، نشوب مشاجرة عنيفة بين السياسيين البوليفيين هنري مونتيرو النائب عن حزب “كريموس” اليميني، والمعارض أنطونيو غابرييل كولكي، النائب عن حزب الحركة نحو الاشتراكية “ماس” الحاكم، وتبادل النائبين اللكمات والسقوط على الأرض وسط محاولة النواب التفريق بينهما.


وسجلت الكاميرات في البرلمان البوليفي لحظة اندفاع النائبين على بعضهما البعض، أثناء عرض وزير الداخلية فرناندو ديل كاستيلو تقرير عن الرئيسة اليمينية السابقة جانين أنييز، وأشار وزير الداخلية إلى الوضع السياسي الناجم عن استقالة الرئيس السابق إيفو موراليس في عام 2019، مجددا الاتهامات التي أطلقها حزب “ماس” وحلفاؤه بمحاولة المعارضة إعداد انقلاب.


عراك النائبين


 

المشاجرة بين النواب
المشاجرة بين النواب


 


كما تشابكت النائبتان، تاتيانا أنييز من حزب “كريموس” وماريا ألانوكا “ماس” في مكان آخر يتبع للبرلمان، وقد علقت الجلسة البرلمانية إلى حين استباب الهدوء، ثم تمكن الوزير من مواصلة كلامه.

مشاجرة بين النواب
مشاجرة بين النواب


 

خناقة النائبين
خناقة النائبين


 


وفى واقعة مشابهة، اشتعل شجار تخلله عراك بين نائبين خلال اجتماع المجلس الإقليمى بمقاطعة خيرسون جنوبى أوكرانيا، بسبب يافطة عليها صورة لعلم روسيا، وحسب وسائل إعلام محلية، فإنه خلال إلقاء النائب يجور أوستينوف من حزب “المنصة المعارضة – من أجل الحياة” كلمة له، اقترب منه سيرجى خلان النائب عن كتلة “التضامن الأوروبي” الموالية للرئيس السابق بيترو بوروشينكو، وحاول تعليق لافتة تحمل عبارة “المتعاون مع الاحتلال” وصورة لعلم روسيا، على رقبته.


 


ودفع أوستينوف خصمه ليبدأ شجار بينهما، إلى أن تصدى زملاء النائب المعارض لخلان وتمكن أحدهم من إبعاده عن المنصة، وواصل أوستينوف كلمته، مشددا على أن مثل هذا السلوك لنائب يعتبر غير مقبول.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل