النرويج تستدعى سفير أمريكا على خلفية اتهامات لواشنطن بالتجسس على زعماء أوروبا


أعلنت النرويج استدعاء السفير الأمريكى فى بلادها على خلفية المعلومات حول تجسس الولايات المتحدة الأمريكية على زعماء دول أوروبا، وفقا لخبر عاجل بثته قناة العربية منذ قليل.




وفى وقت سابق، كشفت معلومات عن تورط المخابرات الدنماركية فى التجسس مع نظيرتها الأمريكية على عدد من السياسين في ألمانيا وغيرها، لتعود إلى الذاكرة تصريحات المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل عام 2013  التى اتهمت فيها وكالة الأمن القومى الأمريكية، بالتجسس على هاتفها، وقالت إن التجسس على الأصدقاء غير مقبول.

وبحسب صحيفة تاج شبيجل الألمانية، كشفت برلين قيام المخابرات العسكرية الدنماركية، بمساعدة وكالة الأمن القومي على التنصت على ميركل وسياسيين آخرين من 2012 إلى 2014، وثبت أن من بين من تأثر كان  الرئيس الحالي فرانك فالتر شتاينماير، وزير الخارجية آنذاك، وصديقه الحزبي بير شتاينبروك، المرشح لمنصب مستشار الحزب الاشتراكي الديمقراطي في انتخابات 2013.

ولم يكن التجسس الأمريكي يستهدف ألمانيا فقط، بل استهدف السياسيين في السويد والنرويج وفرنسا، وسمحت الدنمارك للمخابرات الأمريكية باستخدام محطة الاستماع Sandagergardan جنوب كوبنهاجن، و في المنشأة السرية ، استخدم الأمريكيون مركزًا للإنترنت للعديد من الكابلات البحرية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل