القبض على التمساح “أسامة” بعد قتله لـ 80 شخصاً

القبض على التمساح “أسامة” بعد قتله لـ 80 شخصاً

نشرت وسائل إعلام صوراً لعملية صيد التمساح القاتل “أسامة” الذي تسبب في قتل ٨٠ شخصاً من سكان قرية “لوجانجا”

بأوغاندا على مدار ١٤ عاماً.

وأطلق سكان القرية على التمساح الذي يبلغ عمره 75 عاماً، اسم أسامة، لربط هجماته الدموية بزعيم تنظيم القاعـ.دة السابق

أسامة بن لادن.

وأرهب التمساح القاتل الذي يبلغ طوله 16 قدماً السكان المحليين في لوجانجا لسنوات. بين عامي 1991 و2005، حيث قضى

على عُشر سكان القرية.

وقال أحد الناجين من هجوم التمساح أسامة، إن الأخير هاجم قارباً للصيد كان يستقله برفقة شقيقه، وقام بقلبه، وخطف أخيه

لأعماق البحيرة التي كانوا يبحرون على سطحها.

وأضاف الصياد بيتر في شهادته، أن التمساح، أطبق بفكيه على ساقي شقيقه، واستمرت عملية القضاء النهائي على الضحية 5

دقائق.

وأشار بيتر إلى أن التمساح عاد ليهاجمه بعد إنهاء حياة شقيقه إلا أنه كان محظوظاً، حيث أنه لم يتعرض سوى لكسر في

الساق.

أما عن طريقة اصطياده، فتمت بعد 7 أيام من المراقبة، واستخدم 50 رجلاً في القرية فخاً برئتي بقرة كطعم لإغراء التمساح،

وتمكنوا من القبض على “أسامة التمساح”، ورغم ذلك لن ينتقم أهالي القرية من التمساح، بل سينقل إلى مركز رعاية متخصص

بالزواحف.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل