الرئيس الفرنسى يتجاهل حادث صفعه ويغرد: “تماسكوا معا.. اصنعوا أمة”


في أول تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعى “تويتر” بعد واقعة الاعتداء عليه، تجاهل الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون، الحديث عن واقعة الصفع على وجهه أثناء جولة داخلية له، وغرد بكلمات مختصرة: “تماسكوا معًا، اصنعوا أمة.. وهذا ما فعلناه”.


 


وفى تغريدة أخرى، قال ماكرون: “مع إعادة فتح المطاعم، يجب الاحتفال بفن الطهو لدينا وكذلك الزراعة الفرنسية، وأريد أن أحيي مزارعينا مرة أخرى، الذين بسببهم استطعنا الحصول على طعام خلال فترات العزل،  ومكنوا البلاد من البقاء”.


 


وخلال زيارة كان يقوم بها ماكرون إلى منطقة “تان ليرميتاج” توجه نحو حشد من المواطنين لإلقاء التحية عليهم، فأقدم شاب على مسك يد الرئيس وصفعه على وجهه؛ قبل أن يتدخل أمن الرئيس ويلقي القبض على المعتدى، بالإضافة لشخص آخر كان برفقته.


 


ونشر ناشطون مقطعا مصورا على وسائل التواصل، كما انتشر المقطع على وسائل إعلام محلية، ويظهر الرئيس الفرنسي وهو يتعرض إلى صفعة من أحد الأشخاص.


 


وليست هذه المرة الأولى التي يتعرض فيها ماكرون لحادث مشابه؛ إذ سبق وتلقى الرئيس بيضة دجاج على رأسه، ألقاها عليه مزارع خلال زيارة كان يقوم بها لمعرض الزراعة السنوي في باريس، عام 2018.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل