الجيش السوري يدك مواقع ‘النصرة’ في خفض التصعيد

العالم-سوريا

وافادت “الوطن”، باستمرار حالة السخونة التي تشهدها مناطق «خفض التصعيد» في ريف إدلب الغربي التي تسببت بها الخروقات المتواصلة لإرهابيي «جبهة النصرة» وأدواتها على مناطق وقرى في سهل الغاب.

ونقلت عن مصدر ميداني قوله، بأن وحدات الجيش العاملة بالمنطقة قصفت معاقل «النصرة» والتنظيمات الإرهابية المنضوية تحت قيادته، رداً على اعتداءاتهم على بلدة جورين بسهل الغاب أول من أمس، واستشهاد طفلة وإصابة والدها وشقيقها بجروح.

وأوضح المصدر، أن الجيش دكّ بالمدفعية والصواريخ مواقع ونقاطاً للإرهابيين، في السرمانية والزيارة والقرقور والمشيك بسهل الغاب الشمالي الغربي، وفي سفوهن والفطيرة وفليفل والموزرة والبارة وعين لاروز وكفرعويد وحرش بينين في ريف إدلب الجنوبي.

وبيّن المصدر، أن العديد من الإرهابيين قتلوا في استهداف الجيش لمواقعهم ونقاطهم، وعرف منهم ما يسمى القائد العسكري في ميليشيات «الفرقة الأولى مشاة» الإرهابي محمد القاضي الذي قتل بقصف الجيش السوري.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل