الأوضاع فى مالى على طاولة مجلس الأمن غدا


يعقد مجلس الأمن غدا الإثنين اجتماع حول مالى حيث يقوم الممثل الخاص ورئيس بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار فى مالى (مينوسما) الجاسيم وانى بتقديم احاطة بشأن الأوضاع فيما ستوزع فرنسا، مشروع قرار لتجديد ولاية مينوسما، والتى سيبدأ الأعضاء التفاوض عليها الأسبوع المقبل.والتى من المقرر أن تنتهى فى 30 يونيو الجارى.


 


وكات دولة مالى شهدت ثانى انقلاب لها فى 9 أشهر واعتقل أفراد من الجيش الرئيس الانتقالى باه نداو ورئيس الوزراء مختار أوانى، اللذين استقالا فى 26 مايو بينما كانا لا يزالان قيد الاعتقال، وأصدر أعضاء مجلس الأمن بيانًا صحفيًا أدانوا فيه الاعتقالات التى أعقبت اجتماع 26 مايو. وأكد البيان دعم أعضاء المجلس لعملية الانتقال التى يقودها المدنيون، ودعا إلى استئنافها على الفور والحفاظ على جدولها الزمنى البالغ 18 شهرًا، وأعرب عن دعمه لجهود الوساطة الإقليمية. وأكد أعضاء المجلس فى البيان الصحفى أن “فرض تغيير فى القيادة الانتقالية بالقوة، بما فى ذلك من خلال الاستقالات القسرية، أمر غير مقبول”.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل