إغلاق المدارس 6 أسابيع وتعليق التنقل فى أوغندا لوقف زيادة الإصابات بكورونا


قرر رئيس أوغندا يورى موسيفنى، اليوم الاثنين إغلاق المدارس لمدة 6 أسابيع وتعليق التنقل غير الضرورى بين المقاطعات، فى محاولة لوقف الزيادة المقلقة فى عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) المسجلة في الأسابيع الأخيرة بالبلاد.


وقال موسيفنى – حسبما ذكر راديو “أفريقيا 1” اليوم الاثنين، إن نسبة الحالات الشديدة أو الحرجة بسبب “كوفيد-19″ وكذلك الوفيات تشهد ارتفاعا فى هذه الموجة مقارنة بالأعداد السابقة فى الموجة الأولى للوباء.. موضحا أن الدولة سجلت معدلات إصابة بـ”كوفيد-19” أعلى بكثير فى غضون أسبوعين عن تلك المسجلة على مدار فترة تتراوح من 3 إلى 4 أشهر خلال الموجة الأولى.


وأشار الراديو إلى أنه سيتم إغلاق المدارس في البلاد اعتبارا من اليوم لمدة 6 أسابيع ويحظر معظم التجمعات، باستثناء حفلات الزفاف وجنازات من خلال أعداد صغيرة، موضحا أنه اعتبارا من يوم الخميس المقبل، يسمح فقط لمركبات الطوارئ والسياحة ونقل البضائع بالتنقل من منطقة إلى أخرى، بينما يتم الإبقاء على حظر التجول حاليا من الساعة التاسعة مساء حتى الساعة الخامسة والنصف صباحا وذلك حتى منتصف شهر يوليو المقبل.


وأفاد الراديو بأن معظم المتاجر والأسواق ستظل مفتوحة بشرط أن تمتثل للإجراءات الصحية المتخذة من قبل الحكومة الأوغندية، ولكن مع استمرار غلق الحانات حيث أن الإصابات بالجائحة تزايدت خلال الأسابيع الأخيرة وكذلك عدد الحالات الخطيرة.


كانت أوغندا قد اتخذت تدابير قوية لمكافحة وباء “كوفيد-19” في وقت مبكر من شهر مارس من العام الماضي، ونجحت الدولة أن تكون في منأى نسبيا من الفيروس.


يذكر أن أوغندا سجلت حتى الآن 52 ألفاً و935 إصابة بينها 383 وفاة، بينما تلقى 750 ألف شخص الجرعة الأولى من اللقاح، وحصل 35 ألف مواطن على جرعتي اللقاح في دولة يبلغ تعداد سكانها نحو 45 مليون نسمة.


وفى سياق آخر، بدأت حكومة محافظة أوكيناوا اليابانية إغلاق العديد من المدارس اليوم الاثنين، في محاولة لمنع انتشار عدوى فيروس كورونا بين الشباب.


وذكرت وكالة الأنباء اليابانية “كيودو” أن هذا الإجراء – الذي يسري حتى 20 يونيو الجارى، يأتى فى الوقت الذي تبلغ فيه هذه المحافظة الجنوبية، التي تخضع حاليا لحالة الطوارئ المتعلقة بالحد من فيروس كورونا عن سلسلة من العدوى في المدارس ومرافق رعاية الأطفال .

وسجلت أوكيناوا أعلى إجمالى حالات إصابة يومية في أواخر مايو، حيث تم الإبلاغ عن 335 إصابة ، بينما تكافح أحدث موجة من الوباء تجتاح اليابان.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل