12 ألف مركز تصويت تستعد غدا لانتخابات الرئاسة السورية

العالم- سوريا

وأشارت السلطات السورية، لإقامة مراكز تصويت قرب المناطق، التي لم تسيطر عليها القوات الحكومية بعد.

وقال وزير الداخلية السوري، اللواء محمد خالد الرحمون، في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء، إنه “تم إحداث 12 ألف مركز انتخابي في كافة مدن ومناطق القطر”.

وبين أن “عدد المواطنين الذين يحق لهم الانتخاب داخل القطر وخارجه بلغ 18 مليوناً و107 آلاف و109 أشخاص بعد حسم [عدد] المحرومين من حق الانتخاب”.

وعن وضع المناطق الخارجة عن سيطرة الحكومة السورية في التصويت، قال الرحمون إنه “خلال الحرب الظالمة على سوريا، غادر الكثير من المواطنين الحدود إلى دول الجوار من مراكز غير رسمية، وبالتالي لا توجد إحصاءات رسمية للموجودين داخل المناطق خارج السيطرة”، موضحا أنه جرى “إحداث مراكز انتخابية بمحاذاة المناطق غير المحررة”.

في بيان أمس أعلنت ما يسمى بـ” قوات سوريا الديمقراطية” و”مجلس سوريا الديمقراطية” إقفال كافة المعابر تجاه مناطق سيطرة الدولة وأنها لن تجري الانتخابات في مناطق سيطرتها.

وتجري الانتخابات الرئاسية وسط توترات في الجنوب السوري، حيث أعلنت المجموعات المسلحة في درعا أنها ستهاجم التجمعات المؤيدة للاستحقاق الرئاسي والمراكز الانتخابية.

وفي الساعة السابعة من صباح يوم غد تبدأ الانتخابات الرئاسية داخل البلاد وتستمر حتى السابعة من مساء نفس اليوم على أن تمدد في بعض أو جميع المراكز الانتخابية في حال اقتضت الضرورة لذلك، ولمدة خمس ساعات.

يذكر أن هذه الانتخابات هي ثاني انتخابات رئاسية تعددية في سوريا حسب الدستور السوري الجديد الذي تم إقراره في استفتاء شعبي مطلع عام 2012 ومن المقرر أن يدلي السوريون في الداخل بأصواتهم لانتخاب رئيس الجمهورية في 26 أيار/مايو الجاري.

ويتنافس في هذه الانتخابات ثلاثة مرشحين هم بشار الأسد ومحمود مرعي وعبد الله عبد الله.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل