وزير خارجية فرنسا يزور لبنان غدا لبحث أزمة تشكيل الحكومة


يزور وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لو دريان، لبنان غدا الأربعاء، لبحث الأزمة السياسية الخاصة بتشكيل الحكومة الجديدة مع كبار المسؤولين.وفق موقع يورو نيوز.


يأتي ذلك بعد إعلان فرنسا أنها بدأت في اتخاذ إجراءات لمنع دخول بعض المسؤولين اللبنانيين إلى أراضيها لضلوعهم في عرقلة الجهود الهادفة لإيجاد حل للأزمة السياسية والاقتصادية في بلادهم.


وأضاف الموقع إن لو دريان سيعقد اجتماعات مع المسئولين الخميس . وطبقا لمذكرة أرسلتها السفارة الفرنسية طلب لو دريان عقد اجتماعات تضمنت لقاء الرئيس ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري.


وطلب لو دريان أيضا الاجتماع بجبران باسيل رئيس التيار الوطنى الحر وصهر عون الذي تعرض لعقوبات أمريكية مرتبطة بمزاعم فساد.


وتقود فرنسا الجهود الدولية لإنقاذ لبنان من أسوأ أزمة يواجهها منذ الحرب الأهلية التي دارت رحاها بين عامي 1975 و1990 . لكن بعد ثمانية أشهر أخفقت حتى الآن في إقناع السياسيين المتناحرين على تبني خارطة طريق إصلاحية أو تشكيل حكومة جديدة تفتح الطريق أمام وصول المساعدات الدولية.


وتعمل فرنسا مع الاتحاد الأوروبي على إنشاء نظام للعقوبات خاص بلبنان قد يتضمن في نهاية المطاف تجميد الأرصدة وفرض حظر على السفر.


لكن ذلك قد يستغرق وقتا على الأرجح. وقال دبلوماسيون إن فرنسا تعتزم وقف إصدار تأشيرات دخول لمسؤولين بعينهم في إطار الجهود المبذولة لزيادة الضغط على بعض الأطراف الفاعلة في لبنان.


وبالتزامن مع هذه الزيارة التى تستغرق يومين، تنظم الجمعية اللبنانية لأولياء الطلاب في الجامعات الاجنبية اعتصاما أمام مقر السفارة الفرنسية.وفق الوكالة الرسمية للإعلام بلبنان.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل