قائد الثورة الإسلامية يبارك لفيلق القدس

العالم-الخبر وإعرابه

الخبر :

أكد آية الله خامنئي اليوم: ” من الإنصاف أن فيلق القدس هو أكبر عامل فعال في التصدي للدبلوماسية الخاضعة في غرب آسيا“.

الإعراب:

أوضح دليل علی فعالية فيلق القدس الإيراني في التصدي للدبلوماسية الخاضعة في غرب آسيا هو تشكيل محور المقاومة في السنوات الأخيرة ، الذي قاد المحاربة ضد أي احتلال ابتداء من فلسطين وسوريا ومرورا بلبنان والعراق. وبفضل الوجود الفعال لمحور لمقاومة ، لم يفشل فحسب المشروع الأمريکي الرامي على مدى عقود الی النظام العالمي الأمريكي الجديد ، ولكن لا يتکلل أي مشروع في المنطقة بالنجاح والفاعلية دون تجاهل هذه القوة الناشئة والمنافسة، الجادة للغرب في المنطقة.

-على الرغم من استشهاد العميد سليماني فقد ظل فيلق القدس يعمل كركيزة ميدانية فعالة للجمهورية الإسلامية دون أي قلق ، ومن الطبيعي أن نتصور نطاقا جغرافيا أوسع بكثير لأنشطتها في ضوء تحركاته السريعة .

تبين في خطاب قائد الثورة اليوم مهمة جميع المسؤولين وهي أنه لا يحق لأي جزء من النظام إنكار الجزء الآخر ورفضه. ومعنی ذلك هو أن الجهل أو قلة معلومات جزء منه تجاه جزء آخر أو أجزاء أخری لا يعد مسوغا لإطلاق الحکم بشأن أداء الآخرين.

استقلال إيران اليوم بشکل خاص هو رهین المجالات المقدمة وبعض المجالات غير المقدمة التي تكمل وتخدم أولاً السياسة الخارجية للجمهورية الإسلامية ، وبالطبع أي إساءة إليه لا يمکن أن يقبل به لاالقيادة و لا الشعب.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل