شعبان: بريطانيا مولت جماعات من السوريين أطلقوا على أنفسهم لقب “شهود عيان”

أكدت الدكتورة بثينة شعبان المستشارة الخاصة في رئاسة الجمهورية أن سورية خاضت حرباً مزدوجة وجهها الأول بشري والآخر إعلامي من خلال حملة شنتها عليها وسائل الإعلام الغربية والتي فقدت مصداقيتها.

وكشفت الدكتورة شعبان، في مداخلة خلال مشاركتها في مؤتمر عبر الفيديو نظمه معهد شيللر الألماني للأبحاث بعنوان (نموذج جديد للانهيار الأخلاقي لعالم الأطلسي)، عن وثائق بريطانية مسربة تثبت أن المملكة المتحدة مولت جماعات من السوريين أطلقوا على أنفسهم لقب (شهود عيان)، وأن الحكومات الغربية كانت تمارس ضغوطاً على المسؤولين السوريين من أجل الانشقاق عن الدولة.

وقالت الدكتورة شعبان إن كل ما حل بسورية من دمار وموت وتشريد كانت وراءه مؤسسات استخباراتية غربية قامت وبالتعاون مع تركيا بتدريب آلاف الإرهابيين لتحقيق هدف وحيد هو تدمير سورية، مؤكدة أن القوى الغربية كانت ولا تزال تتعامل مع سورية على أنها ما زالت تحت استعمارها متجاهلة تاريخها وقيمها الراسخة.

المصدر : عربي اليوم

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل