شركة فيس بوك تعد بإجراءات حماية خاصة لمرشحي الانتخابات الألمانية


أعلنت شركة فيس بوك عن إجراءات أمنية جديدة لمنصتها وستعطي الأولوية للسياسيين الألمان قبل الانتخابات البرلمانية في البلاد في سبتمبر. 


 


وقال ناثانيال جليشر، رئيس سياسة الأمن السيبراني في Facebook الذي يتعامل مع عمليات إزالة شبكات المعلومات المضللة، لـPOLITICO ، إن الشركة توسع برنامج حماية للفيس بوك، وهو مخطط للسياسيين والمسؤولين الحكوميين وغيرهم من الملفات الشخصية عالية الهدف لتعزيز بروتوكولات الأمان الخاصة بهم.


 


وقال جليشر إن الانتخابات الألمانية أولوية خاصة بالنسبة لنا، وسنطلب من مجموعة معينة من الأشخاص الاشتراك فعليًا في Facebook Protect ، مشيرًا إلى أنه ليس السياسيون وحدهم، لكن الناس مثل الأفراد في فريقهم و من يدير صفحتهم.


 


وأشار إلى أن هذه الخطوة جزءًا من إجراءات أمنية أوسع نطاقا أعلنت عنها الشركة سابقًا، بما في ذلك طرح استخدام مفاتيح الأمان المادية لتطبيقها على الأجهزة المحمولة.


 


وستطلق الشركة هذه الإجراءات الإلزامية للحسابات البارزة حسب المنطقة، وستعطي الأولوية للبلدان التي توجد بها انتخابات مهمة، مثل ألمانيا ، التي تختار برلمانًا جديدًا في 26 سبتمبر.


 


يذكر أنه قد تم تداول تسريب 533 مليون سجل على Facebook بما في ذلك أرقام الهواتف ومعرفات Facebook والأسماء الكاملة وتواريخ الميلاد على نطاق واسع على الإنترنت الشهر الماضي، وتضمنت البيانات المسربة ، التي يعود تاريخها إلى أواخر عام 2019 ، أرقام هواتف للمفوض الأوروبي ديدييه رايندرز ورئيس الوزراء اللوكسمبورجي كزافييه بيتيل والعديد من المسؤولين رفيعي المستوى،  مما يسلط الضوء على نقاط الضعف التي يواجهها السياسيون على الإنترنت.


 


وقال فيسبوك إنه يعمل مع السلطات والمنظمات الألمانية لمراقبة التهديد الأوسع بالتدخل في التصويت الألماني ، لكنه لم يبلغ عن حالات تدخل واضحة حتى الآن.


 


وأضاف  جيلشر إن الشركة تستعد لتهديدات مثل التلاعب بالرأي العام ، وحملات التأثير على وسائل الإعلام الحكومية الأجنبية ، وتعرض الحسابات للاختراق.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل