جوجل تتعاون مع SpaceX للاستفادة من خدمة الإنترنت الفضائى


تعمل شركة SpaceX لاستكشاف الفضاء على توفير الاتصال بالإنترنت من خلال الأقمار الصناعية منذ فترة، وقد بدأت المشاريع التجريبية فى بعض أجزاء العالم والآن يبدو أن جوجل تريد المشاركة أيضًا، حيث أعلنت شركة التكنولوجيا العملاقة أنها فازت بصفقة لتزويد موارد الحوسبة والشبكات لشركة SpaceX.


 


وفى بيان صحفي، قالت جوجل، “فى إطار هذه الشراكة، ستبدأ SpaceX فى تحديد موقع محطات Starlink الأرضية ضمن خصائص مركز بيانات جوجل، مما يتيح التسليم الآمن، والكمون المنخفض، والموثوق به من أكثر من 1500 قمر صناعى Starlink تم إطلاقه إلى المدار إلى التاريخ إلى مواقع على حافة الشبكة عبر جوجل Cloud. “


 


وقال جوين شوتويل، الرئيس والمدير التنفيذى للعمليات فى سبيس إكس: “إن الجمع بين النطاق العريض عالى السرعة وزمن الاستجابة المنخفض من Starlink وبين إمكانات وبنية جوجل الأساسية يوفر للمؤسسات العالمية الاتصال الآمن والسريع الذى تتوقعه المؤسسات الحديثة.


واضاف “نحن فخورون بالعمل مع جوجل لتوفير هذا الوصول للشركات ومؤسسات القطاع العام والعديد من المجموعات الأخرى العاملة فى جميع أنحاء العالم.”


 


وتخطط SpaceX لربط اتصال الإنترنت بأجهزة العملاء من خلال الأقمار الصناعية، وسترتبط هذه الأقمار الصناعية بمراكز بيانات جوجل، ويوضح تقرير صادر عن CNBC أيضًا أنه “يمكن للعملاء تشغيل التطبيقات بسرعة باستخدام خدمات جوجل السحابية، أو يمكنهم إرسال المعلومات إلى خدمات الشركات الأخرى القريبة جغرافيًا، مما يتيح وقت استجابة منخفضًا بحيث يكون هناك حد أدنى من التأخير.”


 


وستعود البيانات عبر مراكز بيانات جوجل إلى الأقمار الصناعية وتصل فى النهاية إلى المستخدمين النهائيين، وقد أعلنت شركة SpaceX مؤخرًا أنها تلقت أكثر من 5 طلبات شراء لخدمة الإنترنت عبر الأقمار الصناعية. فى أكتوبر 2020، بدأت SpaceX برنامجًا تجريبيًا لخدمتها بسعر 99 دولارًا شهريًا.


وسيتعين على المستخدمين المهتمين أيضًا دفع 499 دولارًا مقابل Starlink Kit، الذى يحتوى على محطة مستخدم وجهاز توجيه Wi- Fi يُستخدم للاتصال بالأقمار الصناعية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل