باقة ورد من الرئيس السيسى للفنان شريف دسوقى بالمستشفى


قال مصطفى شعراوى، أحد أقارب الفنان شريف الدسوقى، والذى يتواجد معه في المستشفى منذ إجرائه عملية بتر ساقه، إن الرئيس عبد الفتاح السيسى أرسل باقة من الورود، صباح اليوم، مع مندوب رئاسة الجمهورية الذى حضر بدوره إلى مستشفى دار الشفاء بالقاهرة وحرص على الاطمئنان على صحته.


كان قد وجه الرئيس عبد الفتاح السيسى، الشركة المُتحدة إلى ضرورة التدخل لتحمل مصاريف علاجه، خصوصًا أن الفنان ليس عضوًا بنقابة المهن التمثيلية.


يشار إلى أن الشركة المُتحدة للخدمات الإعلامية تتكفل بمصاريف علاج الفنان شريف دسوقى بعدما خضع لعملية جراحية أمس الإثنين، نتج عنها بتر ساقه.


جدير بالذكر أن نقابة المهن التمثيلية، برئاسة الفنان أشرف زكى، حرصت في وقت سابق على أن تتوجه بالشكر للرئيس السيسى على وقوفه بجانب أزمة الفنان شريف دسوقى، وقالت فى بيان صادر عنها: “تتقدم نقابة المهن التمثيلية الممثلة لجموع فنانى مصر بخالص الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسى، على متابعته الشخصية ورعايته لجموع الشعب المصرى وسرعة توجيهات سيادته لعلاج ورعاية الفنان شريف دسوقى فى أزمته الصحية، بصرف معاش استثنائى له تقديرا لدوره الفنى، وهو الأمر الذى يعكس اهتمام ورعاية سيادته للشعب المصرى”.


 


من جانبه، أوضح الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمى للوزارة، أنه تم نقل الفنان شريف دسوقي بواسطة سيارة إسعاف مجهزة وفريق من المسعفين من الإسكندرية للقاهرة، مؤكدًا مناظرة حالته الصحية فور وصوله مستشفى دار الشفاء من قبل فريق طبى يضم استشاريين فى تخصصات الجراحة العامة، وجراحة الأوعية الدموية، والباطنة، وأمراض السكر، وإجراء كافة الفحوصات الطبية لاستكمال علاجه على نفقة الدولة.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل