السيسي يعتمد مخطط التوسعة الجديدة لقناة السويس

وشدد الرئيس على ضرورة الاعتماد على إمكانيات هيئة قناة السويس في التنفيذ، ولا يتم اللجوء إلى شركات خارجية إلا في أضيق نطاق.

واعتمد السيسي المخطط لإنجاز هذه التوسعات خلال عامين، موضحا أن هذه التوسعات مهمة للقناة وليست عاجلة، وتشمل إجراء توسعات جديدة في المنطقة الجنوبية لقناة السويس، وتحديدا في المنطقة التي شهدت جنوح الناقلة إيفر غيفين الشهر الماضي.

وتتضمن خطة التطوير التي اعتمدها الرئيس إنشاء قناة ازدواجية بمنطقة البحيرات من الكيلو 122 لـ132 كيلو ترقيم قناة السويس، وكذلك توسعة قناة السويس من الكيلو 132 لـ162 توسعة 40 متر جهة الشرق، وتعميق من 166 قدم لـ72 قدم، وبذلك إنشاء قناتين جدد بطول 10 كيلو متر لتحسين الملاحة لقناة السويس لزيادة الطاقة الاستيعابية لقناة السويس ليصل مرور السفن 6 سفن في القناة بواقع 3 سفن في كل قناة، وذلك  تحسين عبور السفن، ومنع تأثير الرياح والأمواج ومنع التيارات الملاحية لعدم التأثير على مؤخرة السفن، وزيادة عدد السفن العابرة لقناة السويس.

وقدم رئيس هيئة قناة السويس الفريق أسامة ربيع مقترح التطوير خلال حضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، احتفال افتتاح عدد من المشروعات بقناة السويس ومدن القناة الذي أقيم بمقر هيئة القناة بمدينة الإسماعيلية، لزيادة السفن العابرة لقناة السويس.

وكان السيسي قد تفقد المجرى الملاحي بهيئة قناة السويس، واستمع لشرح مفصل حول المشروعات التنموية بالمنطقة، والخطط المستقبلية لتطوير المجرى الملاحي لاستيعاب السفن العملاقة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل