“الرئاسى الليبى” يستعرض مع مساعد وزير الخارجية السويسرى المصالحة الوطنية


التقى رئيس المجلس الرئاسي الليبى بالإنابة موسى الكوني، اليوم الثلاثاء، مساعد وزير الخارجية السويسري ورئيس قسم السلام وحقوق الإنسان السويسري سايمون جايسبولد، والوفد المرافق له، الذي ضم كل من رئيس قطاع المساعدات الإنسانية السويسرية، وحقوق الانسان مانو بسلر، ونائب رئيس قسم المساعدات للشرق الأوسط وشمال إفريقيا، كلود فوندر، ومدير برنامج شمال أفريقيا في القسم السلام وحقوق الانسان كيارا غوتيه، والمستشار الانساني والتعاون “يوناس غايت”.


وأكد الوفد السويسرى، أن زيارة وفد رفيع المستوى إلى ليبيا بعد انقطاع لسنوات يحمل رسالة توضح الثقة التي توليها سويسرا للمجلس الرئاسي، الذي نجح خلال فترة وجيزة في إرساء الأمن والاستقرار في البلاد، وعبر عن سعادته لسير الحياة بشكل طبيعي في شوارع طرابلس، الأمر الذي يوضح بدء إعادة الاستقرار في ليبيا.


فيما رحب الكوني بزيارة الوفد في الوقت الذي بدأت ليبيا تتعافى من الأزمات التي عاشتها طيلة السنوات الماضية، وأكد رغبة ليبيا للتعاون في مجال حقوق الانسان.


كما استعرض الخطوات التي اتخذها المجلس الرئاسي الليبي فيما يخص المصالحة الوطنية، التي تمهد الطريق لإجراء الاستحقاق الانتخابي نهاية ديسمبر القادم، وتم الاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة لتوطيد آفاق التعاون المشترك في عديد المجالات.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل