إسبانيا تؤكد التزامها بدعم العمل الإنساني القائمة به منظمة الأونروا


أكدت وزيرة الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسبانية، أرانشا جونزاليس لايا جونزاليس لايا عن تقديرها للجنة الأونروا في إسبانيا، التي تعد رائدة على الصعيد الدولي في مجال توجيه مساهمات أقاليم الحكم الذاتي، والبلديات والجمعيات الأهلية وفي مجال التوعية بمشكلة اللاجئين بصفة عامة والفلسطينيين بصفة خاصة.


 


وشددت الوزيرة جونزاليس لايا على التزام إسبانيا بدعم العمل الإنساني الذي تقوم به الأونروا من أجل توفير الخدمات الأساسية للاجئين الفلسطينيين. 


 


وكانت وزيرة الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسبانية، أرانشا جونزاليس لايا قد عقدت اجتماع عمل في مدريد مع مفوض وكالة الأمم المتحدة لغوث اللاجئين الفلسطينينن، فيليبي لاتزاريني،   في توقيت تواجه فيه الوكالة مشكلات تمويل جسيمة بسبب تقلص مساهمات الدول المانحة خلال السنوات الأخيرة، فضلا عن تزايد الاحتياجات الملحة نتيجة للظروف التي فرضتها جائحة الكورونا. 


 


وعبر المفوض لاتزاريني عن شكره للوزيرة على المساهمة الخاصة التي قدمتها إسبانيا في نهاية عام 2020 استجابة للدعوة التي وجهها المفوض للحفاظ على استمرار عمل الخدمات الأساسية المقدمة للسكان الفلسطينيين في مخيمات اللاجئين. 


 


 


وفيما يتعلق بالانتقادات التي ثارت مؤخرا للوكالة، حظي لاتزاريني بالفرصة لكي يوضح للوزيرة الإسبانية جهوده من أجل إصلاح الأونروا ورفع كفاءتها ودرجة شفافية عملها، ومن ثم تعزيز ثقة المانحين الذين ابتعدوا عنها في السنوات الأخيرة. 


وقد عبرت الوزيرة جونزاليس لايا عن تقديرها للعمل الذي يقوم به لاتزاريني لصالح الوكالة، معربة عن رغبة إسبانيا في مواصلة التعاون معها في مجالات مثل تعزيز دور الخبراء البارزين والمتطوعين الإسبان في الوكالة..


 


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل