أولد ترافورد .. الحكومة البريطانية لا تدين تصرفات المشجعين

أولد ترافورد .. الحكومة البريطانية لا تدين تصرفات المشجعين

تحدث وزير الدولة البريطاني للشؤون الخارجية جيمس كليفرلي، اليوم الاثنين، عن واقعة اقتحام جماهير مانشستر يونايتد ملعب أولد ترافورد قبل مباراة ليفربول أمس، قائلا إنه لا يمكنه إدانة تصرفات جماهير كرة القدم التي اقتحمت ملعب مان يونايتد للاحتجاج ضد ملاك النادي، مما تسبب في تأجيل مباراة أمام ليفربول.

وأبلغ كليفرلي محطة سكاي نيوز بقوله: “لا يمكننا إدانة الصور التي شاهدناها عن اقتحام الملعب، ونحتاج لتفهم إحباط الجماهير وليس فقط جماهير مانشستر يونايتد بل العديد من الأندية”.

وتأجلت مباراة القمة بين يونايتد وضيفه ليفربول في الدوري الممتاز أمس الأحد، بعد أن شقت جماهير يونايتد طريقها إلى أرض الملعب واقتحمت استاد أولد ترافورد للاحتجاج على عائلة الجلازرز المالكة للنادي، وكانت المباراة ستقام أمام مدرجات خالية بسبب قيود كوفيد-19 لكن ذلك لم يمنع المشاهد الفوضوية داخل وخارج أولد ترافورد والتي أدت إلى إصابة ضابط بزجاجة وفقا لبيان شرطة مانشستر الكبرى.

وكان يونايتد صاحب المركز الثاني بحاجة للفوز حتى يحرم مانشستر سيتي من التتويج أمس الأحد.

وتأتي الاحتجاجات المخطط لها بعد قرار يونايتد الانضمام إلى دوري السوبر الأوروبي بجانب 5 أندية إنجليزية أخرى، وانهارت خطط هذه المسابقة في غضون أيام بعد معارضة واسعة النطاق.

إقرأ أيضاً.. برشلونة بعد حسرة غرناطة يحقق فوزاً صعباً على خفافيش فالنسيا

كما أعلنت الشرطة إصابة رجلي أمن خلال الأحداث أحدهما أصيب في وجهه بعد ضربه بزجاجة أدت لنقله إلى المستشفى للعلاج.

وبحسب صحيفة ميرور البريطانية، فإن قوانين الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم ورابطة الدوري الإنجليزي الممتاز مختلفة في تقييم حالة لقاء مانشستر يونايتد وليفربول بين منح النقاط لفريق ليفربول وتأجيله.

وبحسب قوانين الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، فإن الفريق المستضيف مسؤول عن أمن اللقاء وإجرائه، وحال تصرف غير مسؤول منه أو من جماهيره فإن نقاط اللقاء تمنح للفريق الزائر، وهو ما يعني فوز ليفربول بالنقاط الثلاث.

بينما تمنح قوانين رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز الأولوية لإجراء اللقاء في موعد لاحق إن كان قرار عدم إجرائه من قبل حكم اللقاء أو قوات الأمن أو من قبل جهة حكومية، وبموافقة خطية من مجلس إدارة الدوري الإنجليزي الممتاز، وفتحت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز تحقيقا في اجتياح جماهير مانشستر يونايتد للملعب ودراسة الإجراءات الأمنية الخاصة باللقاء لتحديد المسؤولين عن الحادث.

وبحسب الصحيفة، فإن الفريقين وافقا على تأجيل اللقاء في انتظار دراسة الملف من قبل اللجان المختصة واتخاذ قرار بشأن إجرائه في موعد لاحق أو منح نقاط الفوز لفريق ليفربول.

وقال يونايتد في بيان بعد إلغاء المباراة: “بعد محادثات بين الشرطة ورابطة الدوري الممتاز ومجلس منطقة ترافورد والناديين، تأجلت مباراتنا ضد ليفربول بسبب اعتبارات الأمن والسلامة المتعلقة باحتجاجات أمس”.

وأضاف: “ستعقد الآن محادثات مع رابطة الدوري الممتاز لتحديد موعد آخر للمباراة”.

فيما أصدر نادى ليفربول المحترف ضمن صفوفه الدولى المصري محمد صلاح بيانا أكد فيه موافقته على القرار.

وأعلنت رابطة الدوري الإنجليزي “البريميرليج” أن قرار تأجيل مواجهة مانشستر يونايتد وضيفه فريق ليفربول اتخذ بعد التشاور بين الناديين والسلطات المحلية، فى المباراة التى كان من المقرر انطلاقها فى الخامسة والنصف مساء أمس، الأحد، فى كلاسيكو إنجلترا، على ملعب “أولد ترافورد”، فى قمة مباريات الجولة الـ 34 من الدوري الإنجليزي الممتاز للموسم الحالى 2020 – 2021.

وقال البيان الرسمي للبريميرليج على موقعه الإلكتروني، “اتخذنا قرار التأجيل بعد مشاورة جماعية بين الناديين والسلطات المحلية، سلامة وأمن الجميع في الملعب هى الأهم، تتفهم ونحترم حرية التعبير لكن نشجب أي أفعال عدوانية او منتهكة لقوانين التباعد والوقاية من فيروس كورونا”.

أولد ترافورد .. الحكومة البريطانية لا تدين تصرفات المشجعين

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل