Anthony hopkins يحقق رقمين بعد تتويجه بالأوسكار أبرزهما الأكبر سنًا


تمكن النجم الكبير أنتونى هوبكنز من العودة لمنصات التتويج من جديد لجائزة الأوسكار بعد فترة طويلة من الغياب، إلا أنه أجبر الجميع على احترامه من بوابة فيلم  The Father، حيث كسر بذلك رقم تاريخي نكشف عنه في السطور التالية.


الرقم يتمثل في أن السير انتونى هوبكنز أصبح بذلك أكثر فنان سنًا يفوز بجائزة الأوسكار عن عمر  83 عاما، متخطيًا بذلك الرقم القياسى المسجل باسم الراحل هنري فوندا الذي حصل على الجائزة عام 1982 في عمر 77 عامًا تقريبًا عن فيلم “أون جولدن بوند”.


 

هوبكنز
هوبكنز


 


كما تمكن النجم الكبير الذى برع في تجسيد العديد من الأدوار المعقدة أن يحصل على الجائزة بفارق 30 عاما عن آخر تتويج له بنفس الجائزة حيث كان آخر مرة يعتلى فيها منصات التتويج في عام 1991 حينما توج بجائرة أوسكار أفضل ممثل عن فيلم “صمت الحملان” الذي أدى فيه دور آكل لحوم بشر، السفاح “هانيبال ليكتر”.


يذكر أن أكاديمية الفنون والمسرح فرضت عددًا من القيود على حضور الحفل، منها عدم ارتداء ضيوف حفل الأوسكار لعام 2021 لكمامات طبية أثناء حضورهم للحفل، على الرغم من ارتفاع أعداد المصابين بفيروس كورونا حول العالم خلال الفترة الحالية، حيث قالت أكاديمية الفنون وعلوم المسرح إن ارتداء الكمامات الطبية وأقنعة الوجه ليست ضرورية، حيث إن الحفل يتم التعامل معه على أنه عمل تليفزيوني، وبالتالي فإن ارتداء الأقنعة أمام الكاميرات ليس ضروريا.


وبجانب فوز انتونى هوبكنز فازت الممثلة العالمية فرانسيس مكدورماند بجائزة أوسكار أفضل ممثلة عن دورها في فيلم Nomadland، والفيلم فاز أيضا بجائزة أوسكار أفضل فيلم، وذلك بعد فوز مخرجته كلوى تشاو، البالغة من العمر 39 عامًا، بجائزة أفضل مخرج عن فيلم Nomadland، في حفل توزيع جوائز الأوسكار لعام 2021.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل