موسكو تقترح على برلين وباريس عقد اجتماع دولى عاجل حول “دونباس”


أعلن دميترى كوزاك، نائب مدير إدارة الرئيس الروسى، أن موسكو تقترح على ألمانيا وفرنسا بحث قضايا الهدنة فة شرق أوكرانيا قبل 27 أبريل الحالى.


 


وأعرب كوزاك – حسبما نقلته قناة (روسيا اليوم) الإخبارية اليوم /الجمعة/ – عن أمله في إجراء “مناقشة بناءة ومنفتحة وصادقة لمشاريع القرارات بشأن الهدنة والقضايا الاستراتيجية المتعلقة بتنفيذ اتفاقات مينسك في المستقبل القريب (في موعد لا يتجاوز 27 أبريل)”.


 


وقال: “أؤكد اقتراحي بشأن إمكانية إجراء مثل هذه المفاوضات مباشرة في منطقة الصراع (في دونباس) بمشاركة ممثلين عن أوكرانيا والمناطق المعنية في مقاطعتي دونيتسك ولوغانسك”.


 


كما اتهم كوزاك الجانب الأوكراني بالمراوغة، مشيرا إلى أن “كل جهود كييف موجهة ليس إلى إحلال السلام في دونباس، وإنما إلى التهرب من الحوار المباشر وأي اتصالات مع دونيتسك ولوغانسك”، مضيفا أن أوكرانيا بالتواطؤ مع فرنسا وألمانيا أفرغت الوثائق التي بحثها الاجتماع الأخير للمستشارين في 19 أبريل، من ذكر أي آليات قادرة على ضمان الهدنة في المنطقة.


 


ومن ناحية أخرى، أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، اليوم /الجمعة/، أن موسكو ستتخذ إجراءات ضد وسائل الإعلام الألمانية العاملة في روسيا ردًا على الإجراءات التي تم اتخاذها ضد وسائل الإعلام الروسية في ألمانيا.


 


يُشار إلى أن البنك التجاري الألماني “كومرتس” أرسل، في أواخر فبراير الماضي، إخطارًا كتابيًا بإغلاق حسابات وسائل الإعلام الروسية، مع إمكانية الوصول إلى المعاملات المالية التي تنتهي اعتبارًا من 31 مايو المقبل.


 


وقالت زاخاروفا، في تصريحات، أوردتها وكالة أنباء (سبوتنيك) الروسية، ردا على سؤال حول ما إذا كانت موسكو تعتزم اتخاذ إجراءات مماثلة فيما يتعلق بوسائل الإعلام الألمانية العاملة في روسيا: “نعم، سنفعل”.


 


وأضافت المتحدثة أن موسكو ستحمي دائمًا حقوق المراسلين ووسائل الإعلام الروسية في حالة انتهاك حقوقهم في الخارج. 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل