مجلس الشعب السورى يرفض التدخل الأجنبي في الشؤون الداخلية للبلاد وخاصة الانتخابات الرئاسية


 


 


أكد عدد من أعضاء مجلس الشعب السوري، رفضهم كل أشكال التدخل الأجنبي في أي من الشؤون الداخلية السورية وفي مقدمتها الانتخابات الرئاسية التي تمثل واجبا وطنيا ودستوريا على جميع المواطنين ، موضحين أن الحرب على سوريا فشلت في كسر إرادة الصمود لدى السوريين الذين يؤكدون يوميا رغبتهم بالمشاركة في الانتخابات في موعدها المحدد.


وذكرت وكالة الأنباء السورية (سانا) أن ذلك جاء خلال جلسة المجلس امس الجمعة برئاسة حموده صباغ رئيس المجلس، حيث أشاروا الأعضاء إلى أهمية القيام بحشد الجهود لإنجاز استحقاق الانتخابات الرئاسية بالشكل الأمثل بحيث تكون أكبر رد في مواجهة من يتآمرون على سوريا.


وأكدوا أصالة الشعب السوري في ممارسة الديمقراطية وتطبيق المبادئ الدستورية منذ فجر الاستقلال ولذلك فإن تمسكه بإجراء الانتخابات في موعدها هو دليل على انتصار سوريا من خلال حرص مواطنيها على حماية وصون العمل المؤسساتي والدستوري.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل