لجنة الصحة العراقية تصدر تقريرا أوليا عن أسباب حريق مستشفى ابن الخطيب


أعلنت لجنة الصحة والبيئة النيابية العراقية، عن تفاصيل تقريرها الأولي لتقصي الحقائق عن فاجعـة حريق مستشفى ابن الخطيب الذي خصصته السلطات لاستقبال الحالات الحرجة من المصابين بفيروس كورونا المُستجد وراح ضحيته المئات.

وكان رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، قد قرر وقف عمل وزير الصحة ومحافظ بغداد وإحالتهما إلى التحقيق، بعد وقوع الحريق الذي أسفر عن مصرع ما لا يقل عن 82 شخصا وإصابة 110 آخرين.

وقال عضو اللجنة النائب جواد الموسوي – في تصريح أوردته الوكالة الوطنية العراقية للانباء اليوم الأثنين- إن ” التقرير سيكون تقريرا ابتدائيـا عن ملابسات الحادث، يتضمن معلوماتنا بعد زيارة الفريق النيابي إلى وزارة الصحة وموقع الحريق يوم أمس”.

وأضاف “لدينا معلومات أولية عن أسباب نشوب الحريق، واحتراق الاوكسجين في ردهة الانعاش الرئوي داخل المستشفى في البداية، وسوء استخدام من بعض المرافقين داخل الردهات منها التدخين والهيترات الكهربائية وتناول الأطعمة لدينا ملاحظات حول وجود أعداد كثيرة من المرافقين مع المرضى الراقدين داخل الردهات ولم يتم منعهم من قبل إادارة المستشفـى وعناصر حماية المنشآت، وكذلك توقيت حضور وحدات الدفاع المدني إلى موقع الحريق، وهل سيطرت فعليا على الحريق من عدمه”.

وتابع أن”هناك أسبابا مشتركة بين وزارتي الصحة والداخلية عن الحريق، تعود بعضها إلى عدم قدرة عناصر الحمايات على منع تواجد المرافقين داخل الردهات، وقصور آخـر في عدم السيطرة المُبكرة على الحريق من قبل فرق الدفاع المدني”.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل