لافروف: تطرقنا فى القاهرة إلى أوضاع ليبيا وسوريا وفلسطين


أشاد وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف إلى أهمية التعاون الاستراتيجي مع مصر، مشيرا إلى أنه تم تفعيل اتفاقات هامة مع مصر، موضحا ان العلاقات المشتركة متميزة، وروسيا ملتزمة بإجراء الاتصالات لمواصلة التعاون المشترك. 


 


وأشار لافروف فى مؤتمر صحفى مشترك مع وزير الخارجية سامح شكرى إلى أنه تم النقاش حول مشاريع في مصر وتحديدا مفاعل الضبعة، ومشاريع أخرى مثل تطوير منظومة السكك الحديدية في مصر، لافتا إلى وجود رؤية للتبادل الثقافى والعلمي بين موسكو والقاهرة. 


 


وأكد لافروف أنه تم النقاش حول أهمية المشاركة الاستراتيجية وتنسيق العمل في المحافل الدولية، موضحا وجود تقارب في مختلف القضايا الإقليمية والدولية، مشيرا لدعم بلاده لحل النزاعات على أساس القانون الدولي. 


 


وأوضح أن النقاشات تطرقت للقضية الفلسطينية وعمل الرباعية الدولية، موضحا أن الموقف الروسي ثابت ويجب إشراك الرباعية التي تضم الولايات المتحدة والاتحاد الأوربي وموسكو وواشنطن، واستئناف المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين، موضحا أنه تم التطرق للأوضاع في ليبيا وضرورة الالتزام بخارطة الطريق. 


 


وشدد على أهمية الالتزام بالقرار الأممى 2254 لحل الأزمة السورية، مشيرا إلى أن بلاده قدمت تقييما لمصر حول مسار آستانة في ظل اهتمام موسكو في تقديم دعم للسوريين لإيجاد حل للنزاع المسلح في البلاد، وإعادة إعمار البنية التحتية ومواجهة عرقلة هذه الجهود، موضحا أن بلاده عرضت فكرة عودة النازحين والمهجرين.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل