كورونا..الموجة الثالثة من الجائحة تعد الأكثر فتكاً وتأثيراً على الشباب “بيرنس إنسايدر”

كورونا..الموجة الثالثة من الجائحة تعد الأكثر فتكاً وتأثيراً على الشباب “بيرنس إنسايدر”

ذكر موقع “بيزنس إنسايدر” الأمريكي، أن الموجة الثالثة لفيروس كورونا تؤثر على الشباب بشكل أكثر حدة من ذي قبل، بسبب متغيرات كورونا الجديدة، التي تصيب الشباب الأصغر سنًا بشكل أكبر.

وتجاوزت كندا، مساء أمس السبت، مليون حالة إصابة بفيروس كورونا منذ بداية الوباء وضربت الموجة الثالثة من فيروس كورونا بشكل أساسي مقاطعات أونتاريو وكيبيك وكولومبيا البريطانية، مما دفع الثلاثة جميعًا إلى تطبيق قيود جديدة لوقف الانتشار.

وأعلنت رئيسة الصحة العامة الكندية، الدكتورة تيريزا تام ، مؤخرًا عن زيادة بنسبة 64٪ في الحالات الجديدة التي تسببها متغيرات فيروس كورونا الجديدة- 90٪ منها تضمنت سلالة B.1.1.7 التي تم العثور عليه لأول مرة في المملكة المتحدة في سبتمبر.

إقرأ أيضاً.. كورونا.. الصحة العالمية تؤكد أن جميع لقاحات وباء كوفيد 19 تُعطى بالحُقن فقط

وأبلغت أونتاريو، على وجه الخصوص، عن تدفق المرضى الأصغر سنًا في وحدات العناية المركزة وأعلن المسؤولون هذا الأسبوع أن ما يقرب من نصف مرضى كورونا في وحدة العناية المركزة في المقاطعة تقل أعمارهم عن 60 عامًا.

وقال الدكتور كاشف بيرزادا، طبيب الطوارئ في تورنتو إنه أمر مقلق للغاية إنه ينتشر بسرعة، وهو أسرع بكثير من الموجتين السابقتين الأشخاص الذين يملئون وحدة العناية المركزة الآن جميعهم في الثلاثينيات والأربعينيات والخمسينيات من عمرهم.”

وبث كاشف بيرزادا مؤخرًا تغريدة على تويتر بها صور لرئتين لمرضى وحدة العناية المركزة في الثلاثينيات من العمر.

وقال أديليستين براون، كبير المستشارين العلميين لحكومة أونتاريو، في مؤتمر صحفي هذا الأسبوع: “مع انتشار المتغيرات الجديدة، سترى أن كورونا يقتل بشكل أسرع إنه ينتشر بسرعة أكبر بكثير مما كان عليه من قبل ولا يمكننا التطعيم بالسرعة الكافية لكسر هذه الموجة الثالثة.”

إقرأ أيضا :   دراسة: النساء يمتكلن خلايا مناعية تجعلهن أكثر استعدادًا لمكافحة فيروس كورونا

وذكرت شبكة سي بي سي نيوز أن القيود الجديدة في أونتاريو ستغلق الصالات الرياضية والمطاعم الداخلية وخدمات العناية الشخصية.

في غضون ذلك، نفذت كيبيك إغلاقًا في ثلاث مدن مختلفة، وأغلقت المدارس والشركات غير الأساسية، وفرضت حظر تجول أكثر صرامة.

كما فرضت مقاطعة كولومبيا البريطانية بكندا أيضًا حظرًا لمدة ثلاثة أسابيع على تناول الطعام في الأماكن المغلقة، ودور العبادة ، وأنشطة اللياقة البدنية الداخلية.

واعتبارًا من الأول من أبريل، تم تطعيم 1.75٪ فقط من سكان كندا بشكل كامل ، وتلقى 11.86٪ فقط جرعة واحدة على الأقل، وفقًا لبيانات حكومية.

كورونا..الموجة الثالثة من الجائحة تعد الأكثر فتكاً وتأثيراً على الشباب “بيرنس إنسايدر”

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل