غضب واتهامات لليفربول بعد تعثر جديد في الدوري

وأضاع ليفربول انتصارا كان في متناول اليد، أمام نيوكاسل، ظهر السبت، بعد أن تقدم بهدف مبكر لمحمد صلاح.

ولكن نيوكاسل عاد وتعادل في الدقيقة 96، قبل ثوان من صافرة النهاية، ليحرم ليفربول من انتصار هام جدا في السباق على المركز الرابع المؤهل لدوري أبطال أوروبا.

وبدا الغضب على وجوه نجوم ليفربول، وأولهم محمد صلاح، بعد نهاية المباراة، لمعرفتهم بتعقد المهمة كثيرا.

وبقي ليفربول بالمركز السادس، بفارق نقطة عن ويست هام وتشلسي، اللذان سيتواجهان مساء السبت.

وانهالت جماهير ليفربول بالانتقاد على نجوم الفريق، بسبب إضاعتهم لكم هائل من الفرص خلال اللقاء.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل