طبيب فلسطينى ينقذ طفلا من الموت والسوشيال ميديا تصفه بـ”البطل”


لحظات قاسية وصعبة عاشتها أسرة طفل لم يبلغ سوى بضعه أشهر، بعد تعرضه لوعكة صحية مفاجئة توقفت أجهزة التنفس لديه بدون سابق إنذار، وهو ما أثار خوف ورعب أسرته التي انتقلت به على الفور إلى أحد المستشفيات لمحاولة إنقاذه واسعافه قبل فوات الأوان.


بدأت القصة التي انتشرت بشكل كبير عبر منصات السوشيال ميديا المختلفة، بوصول عائلة تتكون من أب وأم وهما يحملان طفلهما وسط صرخات منهما لمحاولة إنقاذه إلى إحدى المستشفيات، وسرعان ما خرج على الفور أحد الأطباء من الغرف لينقذ الطفل عن طريق إسعافه بشكل يدوي وإعادة أجهزته إلى العمل خلال لحظات وإنقاذه من موت محقق.


وسرعان ما سيطرت تلك اللقطات، على إعجاب الكثير من متابعي منصات السوشيال ميديا المختلفة وتناقلتها وسائل إعلام عالمية ومحلية، لتوجيه الشكر للطبيب الفلسطيني مجاهد نزال، على تأديته لواجبه على أكمل وجه وإنقاذ الطفل من الموت قبل فوات الأوان.

جانب من الفيديو
جانب من الفيديو


 


وحظى الفيديو الذى أصبح حديث الساعة على منصات السوشيال ميديا المختلفة، بعدد كبير جد من المشاهدات خلال فترة قصيرة من نشره، بالإضافة إلى الكثير من التعليقات الإيجابية على رد فعل الأب الذى قام بتقبيل يد الطبيب لإنقاذ طفله من الموت.

الطبيب بعد انقاذ الطفل
الطبيب بعد انقاذ الطفل


 

سجدة الاب بعد انقاذ طفله
سجدة الاب بعد انقاذ طفله


 


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل