سيدة بريطانية مدمنة للطعام تفقد نصف وزنها فى 14 شهرا خلال إغلاق كورونا.. صور


فقدت سيدة بريطانية تدعي “كارلا فيتزجيرالد”، وتبلغ من العمر 34 عامًا، أكثر من نصف وزنها خلال 14 شهرا، بعد أن كان وزنها يزداد باستمرار، لدرجة عدم قدرتها على الجلوس في المقاعد العامة، وكذلك كانت بحجم كبير جدًا بالنسبة للمقاعد في الطائرات.

كارلا
كارلا قبل فقد وزنها


 


وبدأت الفتاة رحلتها لفقدان الوزن في يناير من العام الماضي ونجحت في التخلص من وزنها أثناء الإغلاق بعد معاناتها من وزنها طوال حياتها، وقد سمح لها هذا التحول بالتخلي عن زيها اليومي المكون من سراويل ضيقة سوداء وسترات فضفاضة سوداء والاستمتاع بالملابس المتنوعة لأول مرة في حياتها، وفقا لصحيفة “ميرو” البريطانية.

كارلا بعد فقد وزنها
كارلا بعد فقد وزنها


 


وقالت كارلا، التى تعيش فى دبلن: “قررت أننى مستعدة لبدء رحلة إنقاص وزني في يناير من العام الماضي بعد أن خضعت لبعض العلاج لمساعدتي.. لقد عانيت من وزني واضطربت في تناول الطعام لأطول فترة ممكنة”.

كارلا خلال رحلة فقد وزنها
كارلا خلال رحلة فقد وزنها


 


وتابعت: لقد جربت كل نظام غذائي تحت أشعة الشمس، ولكن لا شيء سيبقى.. وقبل أن أفقد وزني تم تشخيص إصابتي بالإدمان على الطعام، وكنت أفكر باستمرار في المكان الذي ستأتي منه قطعة طعامي التالية حتى أثناء تناول الطعام”.


وأضافت: “كنت أخرج في فترات استراحة الغداء من العمل وأتناول آلاف السعرات الحرارية.. وكل يوم كنت أستهلك ما بين 3000 و5000 سعرة حرارية”، متابعة: كنت أتناول الطعام الجاهز كل يوم لتناول طعام الغداء أثناء تواجدي في العمل، وكنت أتناول الوجبات الجاهزة على الأقل ليلة واحدة في الأسبوع”.


 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل